1500 متسابق في تحدي الفجيرة العالمي للرياضات الجبلية

ت + ت - الحجم الطبيعي

تحت رعاية سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، شهدت حديقة الفجيرة للمغامرات فعاليات سباق التحدي «تاف مادر» العالمي للجري وسط الحواجز الجبلية بمشاركة أكثر من 1500 متسابق من مختلف دول العالم.

وانطلقت الفرق المشاركة في ثلاثة سباقات وهي: السباق الرئيسي «تاف مادر» 10 كيلومترات للاعبين المحترفين والدوليين، وسباق 5 كيلومترات  ‏لجميع الفئات العمرية، بينما أستمر سباق سبارتن تريل لمسافة تزيد عن 21 كيلومتراً للرياضات الجبلية وضمت السباقات الجرى وقفز الحواجز، وعددًا من السباقات التنافسية الترفيهية التي اشتملت على عدة مراحل متدرجة الصعوبة بهدف قياس درجات الصلابة والقوة البدنية والذهنية للمشاركين، والقدرة على التحمل ويعد سباق التحدي "تاف مادر" سباقاُ عالمياً، ويقام في أكثر من 30 دولة حول العالم.

ونوه أعضاء اللجنة المنظمة للسباق إلى أن هذه المنافسات الرياضية تعد من أبرز فعاليات اللياقة البدنية في العالم، ومشاركة إمارة الفجيرة تأتي حسب توجيهات سمو ولي عهد الفجيرة للدعم الذي تحظى به الرياضة عموماً وبما ساهم ان تكون الفجيرة وجهة رياضية عالمية مميزة ويعتبر السباق حدثًا رائدًا على مستوى الإمارة وإبراز دورها في دعم توجهات الدولة باستضافة الأحداث الرياضية العالمية، حيث إنها وسيلة جديدة وفرصة رائعة لتوفير فرص النشاط البدني المتنوعة والجديدة للمجتمع بما يساهم بدور الرياضة كأفضل أسلوب للحياة وتكوين مجتمع صحي رياضي. كما أضافت اللجنة الى أن اختيار إمارة الفجيرة لإقامة السباق لما تتمتع به من طبيعة جبلية نوعية مميزة ومناخاً رائعاً يجعل منها وجهة سياحية ومكاناً مناسباً للرياضات الجبلية وسياحة المغامرات.

طباعة Email