ريم هلال: «جونيور إن بي إيه» خطوة نحو العالمية لسلة الإمارات

ت + ت - الحجم الطبيعي

وصفت ريم هلال، المشرفة على كرة السلة النسائية السابقة في نادي النصر ومؤسسة أكاديمية «فاير بول» لكرة السلة، الدورة الافتتاحية من دوري الناشئين لكرة السلة «جونيور إن بي إيه» في أبوظبي، بأنها خطوة نحو العالمية لكرة السلة في دولة الإمارات، وخطوة مهمة في استقطاب المزيد من الفتيان والفتيات لممارسة كرة السلة وهي رياضة مميزة ومفعمة بالمنافسة والقيم الإيجابية وتنمي عند الأطفال روح العمل الجماعي وتشجع النمط الصحي بدنياً وذهنياً.

 تعميم الفكرة

وتتمنى هلال تعميم هذه الفكرة لتشمل براعم وناشئي السلة في دبي وباقي الإمارات، وأن يكون هناك دوري رسمي تشارك فيه جميع الأكاديميات الرياضية التي ينضم إليها الكثير من المواهب التي لا تجد فرصتها في الانضمام للأندية.

 فاير بول

وكشفت ريم هلال عن تجربة شخصية في نشر كرة السلة في دولة الإمارات وفق مفاهيم احترافية وسط الصغار، خصوصاً السيدات واليافعات الصغيرات في بداية مشوارهن مع كرة السلة وبالمشاركة مع طاقم سيدات النصر بتأسيس أكاديمية خاصة باسم فاير بول وبدعم كبير من اتحاد كرة السلة في دولة الإمارات وعلى رأسهم اللواء إسماعيل القرقاوي رئيس الاتحاد.

 خبرات طويلة

الصورة :

وأكدت ريم هلال أنها تعمل مع فريق عملها في أكاديمية فاير بول بتسخير خبراتهم الطويلة في العمل الإداري الرياضي على مدار سنوات طويلة كانت تشرف فيها على نشاط كرة السلة في نادي النصر العريق الذي أعطاها الدعم والثقة واستطاعت التغلب على تحديات كبيرة وبناء علاقة ثقة مع اللاعبات والأهالي ساهم في تأسيس قاعدة كبيرة وصلت لأكثر من 80 لاعبة في مختلف المراحل، وتربع نادي النصر على عرش كرة السلة الإماراتية بحصد أكثر من 25 بطولة متنوعة أبرزها 13 بطولة موزعة بين دوري السيدات وكأس صاحب السمو رئيس الدولة، حفظه الله.

عميدة المدربات

الصورة :

وتشرف فنياً على الأكاديمية عميدة مدربات كرة السلة النسائية، والمدربة السابقة لفريق سيدات نادي النصر، السورية هلا شحادة، التي حققت ما يزيد على 36 لقباً في مسيرة لم يسبق لأي من المدربات حصدها في قطاع البطولات النسائية بالدولة، استهلتها عام 2001 مع سيدات الشارقة، وأتبعتها بتولي القيادة الفنية لناديي الأهلي والشباب، ثم الانتقال إلى «العميد» في 2012، الذي حققت معه الكم الأكبر من الألقاب، وكذلك قيادة منتحب الإمارات لعدة مرات في بطولة منتخبات الخليج.

عودة النشاط
ونتمنى ريم هلال عوده النشاط مرة أخرى في قلعه العميد بعد ان توقف الموسم السابق وكلها ثقه بأن اللاعبات قادرات على المشاركه وحصد المزيد من الألقاب للقلعه الزرقاء
مشيرة الى انهن في الاكاديميه بالشراكة مع الادارية المميزه زهرة البلوشي ومدربة اللياقه المميزه مهسه حسين على تأهيل لاعبي ولاعبات الاكاديميه ليكونو جاهزين للمنافسات في أقرب وقت وتنميه جميع المهارات التي تمنحها هذه الرياضه.

المسؤوليه والتواضع

الصورة :
واختتمت ريم هلال حديثها بقولها:"كره السله تعلم العنايه بالجسد والعقل وتعلم الطفل العمل مع الاخرين وان يكون زميلاً جيدا في الفريق وان يعرف كيف يتعامل مع خيبات الأمل والخساره ويدرك ان الأمر سيستغرق ساعات وساعات من العمل والتدريب لتحقيق الفوز، وهي رياضه جميله تعلم المسؤوليه التواضع الاحترام الصداقه وروح الفريق وتعطي فرص لتنيه المهارات التي تفيد الطفل طوال حياته".

 

كلمات دالة:
  • ريم هلال،
  • هلال شحادة،
  • سلة النصر،
  • كرة السلة للسيدات
طباعة Email