الاتحاد الدولي للكاراتيه يبحث مستقبل اللعبة غداً بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

على مدى سبع ساعات ستكون أسرة الاتحاد الدولي للكاراتيه منشغلة ببحث مستقبل اللعبة في العالم عندما تجتمع بفندق موفمبيك جراند دبي صباح غد الاثنين .

فمن المقرر أن يعقد المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي اجتماعا يشارك فيه جميع أقطاب وصناع القرار في الاتحادات المنضوية تحت مظلته على أن يخصص جلسته الثانية لمجلس إدارة الاتحاد برئاسة أنطونيو سبينوس وحضور اللواء " م" ناصر عبدالرزاق الرزوقي نائب رئيس الاتحاد رئيس الاتحادين الآسيوي والإماراتي لتصدر في ختام الاجتماع قرارات تهم ممارسي هذه اللعبة في العالم ممن يتطلعون إلى اجتماعات دبي ودور دولة الإمارات في استضافتها من أجل صناعة مستقبل أفضل لهذه الرياضة ذات الشعبية العالمية الكبيرة.

على صعيد متصل زار وفد من الاتحاد الدولي ضم استيفان بيريز رئيس لجنة المسابقات ومايكل مانر رئيس لجنة" covid 19" مجمع "حمدان الرياضي" الذي ستقام عليه منافسات بطولة العالم وكان في استقبالهما راشد آل علي مدير البطولة وحميد شامس المنسق العام.

وعبر الوفد الدولي عن ارتياحه لما شاهده من روعة المكان و التجهيزات المتكاملة التي قامت بها اللجنة المنظمة فيما يخص مناطق اللعب والتدريب وغرف العلاج وتطبيق بروتوكول التدابير الإحترازية للحفاظ على سلامة المشاركين إضافة الى أنظمة التحكيم والصوت والصورة والنقل التلفزيوني وجميع احتياجات البطولة.
وفي سياق أخر أختتمت اليوم دورة الحكام التي شارك فيها 250 دارسا و اشتملت على دراسات عملية ونظرية واختبارات في "الكاتا والكوميتة" إلى جانب اعتماد العدد النهائي وأسماء الحكام الذين سيقودون منافسات البطولة.

حضر الدورة اللواء " م" ناصر عبد الرزاق الرزوقي الذي التقى المشاركين وعبر عن ثقة الاتحاد الدولي للكاراتيه و اللجنة العليا المنظمة للبطولة بهم وبحرصهم على قيادة المنافسات باقتدار يسهم في نجاح الحدث وفوز الأفضل في المنافسات .

وتنطلق في العاشرة من صباح غد دورة المدربين و لمدة يوم واحد فقط بمشاركة 130 مدربا يمثلون 59 دولة وتتضمن اختبارات للمدربين في "الكاتا والكوميتة" 0 من ناحة أخرى تم الانتهاء من جميع الترتيبات اللازمة لبث منافسات البطولة عبر قنواتنا الرياضية بداية من انطلاق المنافسات الرسمية صباح يوم بعد غد الثلاثاء على أن يتم بث البطولة إلى مختلف القارات عبر 15 من أهم القنوات الرياضية العالمية إلى جانب القنوات الوطنية للدول المشاركة.

 

طباعة Email