حمدة الشكيلي: موعدنا مع صفحة أكثر إشراقاً في «عالمية أبوظبي»

ت + ت - الحجم الطبيعي

اعتلت الواعدة حمدة الشكيلي، منصة التتويج مجدداً، بعد حصولها على الميدالية الفضية لفئة الكبار وزن 45 كغم، وكانت حققت ميدالية ذهبية فئة دون 21 عاماً، وقالت: كنت أتمنى أن أهدي الإمارات ميدالية ذهبية جديدة، وبذلت ما بوسعي لتجاوز منافستي، إلا أنها كانت تفوقني خبرة وتجربة، صحيح أنني لم أفز بذهبية جديدة، لكنني خرجت بالعديد من المكاسب، ولعّل الاحتكاك مع لاعبين عالميين متمرسين، يسهم في صقل خبراتنا، ودفعنا نحو تركيز جهودنا على تطوير خطط تلائم مختلف النزالات والمنافسين، وهدف بنات الإمارات، هو على الدوام تحقيق الفوز والمركز الأول، والآن سنطوي صفحة مضيئة، ونفتح أخرى أكثر إشراقاً في منافسات بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو.

وتوجهت الشكيلي بالشكر لكل من ساهم في دعم مسيرتها، ومسيرة زميلاتها في البطولة، وخصّت بالذكر اتحاد الإمارات للجوجيتسو، والجهاز الفني، وبمقدمته المدربة بوليانا لاجو، التي وصفتها بالأخت والصديقة.

طباعة Email