00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ناكاجيما يتألق في «غولف آسيا والمحيط الهادئ» بدبي

ت + ت - الحجم الطبيعي

حقق الياباني كيتا ناكاجيما، لقب النسخة الثانية عشرة من بطولة آسيا والمحيط الهادئ للغولف للهواة، التي اختتمت أمس في نادي خور دبي للغولف واليخوت بدبي، ليرفع كأس البطولة ويكسب بطاقتي التأهل إلى بطولة الأساتذة للمحترفين الأمريكية الأكبر في العالم، والبطولة البريطانية المفتوحة العريقة في العام المقبل.

 وشهد مراسم التتويج الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، رئيس الاتحادين الإماراتي والعربي للغولف، عادل الزرعوني نائب رئيس اتحاد الغولف ونائب رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة، واللواء «م» عبدالله الهاشمي عضو اللجنة المنظمة العليا للبطولة، وتيمور حسين أمين رئيس الاتحاد الآسيوي للغولف، وفريد ريدلي من بطولة الأساتذة المحترفين الأمريكية وبيتر فور ستار من النادي الملكي البريطاني، وعدد من كبار المسؤولين في المنظمات الدولية للغولف والمكتب التنفيذي للاتحاد العربي للغولف.

وأصبح ناكاجيما المصنف الأول آسيوياً في الوقت الحالي على صعيد اللاعبين الهواة، ثالث لاعب ياباني يتوج بلقب هذه البطولة، بعد مواطنيه هيديكي ماتسوياما عامي 2010 و2011، وتاكومي كانايا عام 2018.

إشادة

وهنأ الشيخ فاهم بن سلطان القاسمي، جميع اللاعبين المشاركين في البطولة على المستويات التي قدموها والتنافس القوي على مدار الأيام الأربعة، مما جعل الترقب يمتد حتى الحفرة الأخيرة، بما يعكس قوة الأداء الفني والسعي للتتويج باللقب.

كما أشاد، بجهود اللجنة المنظمة وفرق العمل التي ضمت كوادر وطنية، أثبتت مجدداً حسن التنظيم الإماراتي في جميع المحافل وأهم البطولات وأكبرها، بالنظر للخبرات المتراكمة في احتضان بطولات دولية على مدار العام، وهذه البطولة تحديداً التي تقام على أرض دولة عربية للمرة الأولى في التاريخ.

واعتبر تيمور حسين أمين، رئيس الاتحاد الآسيوي للغولف، أن التنظيم الإماراتي للبطولة حصد العلامة الكاملة عن جدارة وتقدير، خصوصاً أنه تم تنظيم الحدث خلال فترة زمنية قياسية، لكن الإمارات تثبت مجدداً أنها على الموعد بوصفها الوجهة الأولى للبطولات الرياضية وقبلة النجوم، حيث شهدت البطولة مشاركة 90 لاعباً من أفضل المصنفين في القارة الآسيوية رغم ظروف الجائحة، وهو ما انعكس على المستوى الفني القوي، فيما تعتبر إقامة هذه البطولة على أرض دولة عربية مثالية لتحفيز وتطوير مستويات اللاعبين العرب، علماً أنها ستصبح بطولة سنوية ونتطلع لإقامتها في دولة عربية أخرى في الفترة المقبلة.

منافسة شرسة 

أعرب الياباني ناكاجيما عن سعادته بالفوز باللقب وخاصة انه جاء وسط منافسة ساخنة وحسمت بالجولات الفاصلة، وأضاف والدموع تنهمر من شدة الفرحة إن التنظيم والاستقبال والاستضافة كانت جميعها رائعة هذا بالإضافة إلى الطقس الجميل والذي ساعد على ارتفاع مستويات أداء اللاعبين.

وحقق لاعب منتخبنا الوطني أحمد سكيك المركز 41 برصيد 4 ضربات فوق المعدل، في أداء دون من خلاله حضوراً مبشراً بمستقبل واعد، بإمكانه مواصلة البناء عليه، حيث خاض المنافسات بشجاعة بين أفضل لاعبي القارة.

طباعة Email