00
إكسبو 2020 دبي اليوم

برعاية حمدان بن زايد ..انطلاق مرحلة جزيرة ياس الاستعراضية ضمن رالي أبوظبي الصحراوي

ت + ت - الحجم الطبيعي

برعاية سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة انطلق أمس رالي أبوظبي الصحراوي في نسخته الثلاثين في العاصمة أبوظبي ويستمر حتى 11 نوفمبر الحالي.

وجرى تقديم الرعاة الرئيسيين ونخبة من السائقين والدراجين الدوليين المشاركين في النسخة الثلاثين من رالي أبوظبي الصحراوي خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد اليوم في حلبة مرسى ياس و استضافه ماهر بدري، الرئيس التنفيذي لمنظمة الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية.

يحظى رالي أبوظبي الصحراوي بدعم ديوان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، والقوات المسلحة ومجلس أبوظبي الرياضي، وأدنوك للتوزيع، وحلبة مرسى ياس، وجزيرة ياس، وطيران أبوظبي، والاسعاف الوطني، وتويوتا الفطيم، وشرطة أبوظبي، وبلدية أبوظبي، وبلدية منطقة الظفرة، ومياه العين، وتدوير.

وقال محمد بن سليم رئيس منظمة الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية نائب رئيس الاتحاد الدولي للسيارات للرياضة إن رالي أبوظبي الصحراوي الذي تأسس قبل 30 عاماً يلائم تماماً بطولة "وورلد رالي ريد - فيا" الجديدة التي ستنتقل براليات كروس كاونتري الصحراوية لحقبة جديدة العام المقبل، مؤكدا أن رالي أبوظبي الصحراوي سيصل مرحلة جديدة هذا الأسبوع باعتباره أطول الراليات الصحراوية القائمة في الشرق الأوسط.

وتقدم بالشكر والامتنان لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان لدعمه المستمر وتشجيعه بينما يحتفل الرالي بذكراه الثلاثين وأضاف : "كان دعم سموه مهماً للغاية ما جعلنا في موقف قوي الآن يمكننا من خلاله التطلع إلى فصل جديد مميز للراليات الصحراوية الطويلة".

وقام محمد بن سليم بادراج رالي أبوظبي الصحراوي ضمن بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة في عام 1993، وذلك بعد عامين على إطلاقه، ويعتبر أحد أبرز راليات النخبة التي يمكنها تبني الاتجاه الجديد للرياضة بشكل كامل.

و سيتم استبدال بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة العام المقبل عندما يقدم الاتحاد الدولي للسيارات /فيا/، الهيئة العالمية المشرفة على رياضة السيارات في العالم، بطولة "وورلد رالي ريد - فيا" الجديدة.

وينصب التركيز في البطولة الجديدة على التقنيات الجديدة والبديلة والتجريبية، بما يتماشى مع استراتيجية دعم حماية البيئة وتغيّر المناخ العالمي والتكنولوجيا والابتكار والممارسات المستدامة.

من ناحيته قال ماهر البدري: "هذه لحظة فخر للجميع بمن فيهم منظمة الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية، ورعاة الرالي الذين يقدمون دعماً لا يقدر بثمن، والمتطوعين الذين يمنحون وقتهم كل عام لدعم نجاحات الرالي وإخراجه بأفضل صورة".

وأضاف: "على مر السنين، استمتعنا بمشاهدة العديد من كبار المنافسين يعرضون مهاراتهم في هذا الحدث الرائع، مع إتاحة الفرصة للدراجين والسائقين المحليين لمشاركة مسرح الرالي العالمي المدهش..نتطلع إلى المزيد من المشاركة والمنافسة مع احتفالنا بالذكرى الثلاثين لانطلاق الرالي ".

من جهته قال الطارق العامري، الرئيس التنفيذي لحلبة مرسى ياس، المقر الرئيسي الرسمي لرالي أبوظبي الصحراوي: "يسعدنا مرة أخرى أن نشارك منظمة الإمارات لرياضة السيارات والدراجات النارية في ضمان استمرار رالي أبوظبي الصحراوي لتسليط الضوء على أبوظبي كوجهة رياضية من المستوى العالمي".

وأضاف: " دون شك فإن رالي أبوظبي الصحراوي يعتبر أحد الراليات الصحراوية الطويلة الرائدة في العالم، وتفخر حلبة مرسى ياس بدورها في المشاركة لدعم ومساعدة الحدث على تحقيق رقمه القياسي المثير للإعجاب على مدار 30 عاماً".

وبعد انتهاء مؤتمر المنظمين والرعاة للحدث تحولت المنصة لأشهر السائقين المشاركين في الرالي والذين تحدثوا عن آخر تجهيزاتهم للمشاركة وشملت قائمة المتحدثين كلا من القطري ناصر العطية الفائز بلقب رالي أبوظبي الصحراوي عامي 2008 و 2016، والذي يتصدر ترتيب بطولة كأس العالم التي ستقام خاتمة جولاتها في المملكة العربية السعودية الشهر المقبل..

والاماراتي خالد القاسمي بطل الرالي عام 2017.. والسعودي يزيد الراجحي، الذي يحتل المركز الثاني في ترتيب بطولة كأس العالم للراليات الصحراوية الطويلة هذا العام، ويسعى إلى تحقيق أول انتصار له بلقب رالي أبوظبي الصحراوي، والسائق الإماراتي يحيى بالهلي الذي يحافظ على رقمه القياسي في المشاركة في رالي بلاده على مدى30 عاماً بنسبة 100٪.

وشارك بلهلي في الظهور بالمؤتمر الصحفي ابنه منصور يحيي بالهلي الذي انخرط في القيادة مع والده كملاح قبل أن يتولى زمام عجلة القيادة، وكذلك مولي تايلور، التي دخلت سجلات الأرقام القياسية كأول بطلة للراليات الأسترالية، بعد أن أصبحت أصغر سائقة تفوز بالبطولة في عام 2016.

و كان بين الحاضرين اليوم أيضا بطل كأس العالم النمساوي الجديد الدراج ماتياس فالكنر، والدراج الإماراتي محمد البلوشي، أول متسابق من منطقة دول مجلس التعاون الخليجي يفوز بلقب بطولة العالم لراليات الباها /فيم/، والدراج البولندي رافال سونيك الفائز ست مرات بلقب بطولة كأس العالم /فيم/ لدراجات الكوادس.

وشارك أيضا النجم الفرنسي أدريان فان بيفرينم، والمتسابق الأسترالي المتخصص في سباقات القدرة /اندورو/ دانيال ساندرز، وبطلة العالم للراليات الصحراوية الطويلة للدراجات النارية /فيم/ لعام 2015 للسيدات أناستاسيا نيفونتوفا، والبرتغالي يواكيم رودريغيز الذي تسابق بشكل احترافي في سباقات سوبركروس وموتوكروس لمدة 27 عاماً.. قبل الانتقال للمنافسة في الراليات.

و أقيمت مرحلة جزيرة ياس الاستعراضية الخاصة في الساعة 1:30 بعد ظهر اليوم بمشاركة الدراجات النارية ودراجات الكوادس على أن يتوجه المتسابقون صباح غد " الأحد " إلى كثبان منطقة الظفرة لخوض غمار المرحلة الأولى من خمس مراحل وسينتهي الرالي بالعودة إلى حلبة مرسى ياس بعد ظهر الخميس المقبل.

وتم اعتماد الجدول الزمني لرالي أبوظبي الصحراوي على النحو التالي..

6 نوفمبر : مرحلة جزيرة ياس الاستعراضية - 2 كم.

7 نوفمبر : المرحلة الأولى، ديوان ممثل الحاكم بمنطقة الظفرة - 262.02 كم.

8 نوفمبر : المرحلة الثانية، أدنوك للتوزيع - 333.43 كم.

9 نوفمبر : المرحلة 3، مجلس أبوظبي الرياضي - 293.00 كم.

10 نوفمبر: المرحلة 4، طيران أبوظبي - 251.98 كم.

11 نوفمبر: المرحلة الخامسة، حلبة مرسى ياس - 162.94 كم.

 

كلمات دالة:
  • رالي أبوظبي الصحراوي الدولي
طباعة Email