00
إكسبو 2020 دبي اليوم

بانايوتوس رئيساً للاتحاد الدولي بدعم الإمارات

رسمياً.. أبوظبي تستضيف مونديال الجوجيتسو في 2022

ت + ت - الحجم الطبيعي

أعلنت الجمعية العمومية الاتحاد الدولي للجوجيتسو «الكونغرس» في اجتماعها أمس، في أبوظبي، تأييدها لإقامة النسخة المقبلة من بطولة العالم للجوجيتسو 2022.

والتي ستحمل الرقم 27 في الإمارات (أبوظبي)، مع منح الدولة المضيفة اختيار الوقت المناسب لإقامتها، وذلك بعد نجاحها الكبير وتميزها في استضافة نسخ سابقة، وتوجه الأعضاء بالشكر إلى الاتحاد الإماراتي للجوجيتسو لتوفير كل عناصر النجاح والإبهار في النسخة الحالية لبطولة العالم التي تقام حالياً بصالة «جوجيتسو أرينا» في مدينة زايد الرياضية، تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي.

فيما أعلن أعضاء الجمعية العمومية استجابتهم وتأييدهم للاتجاه الإماراتي بتجديد الثقة في اليوناني بانايوتوس ثيودوربوليس رئيساً للاتحاد الدولي للأعوام الثلاثة المقبلة وحتى 2024، بعد اجتماع عبدالمنعم الهاشمي معه وإعلان تأييده رسمياً ودعم الاتحاد الإماراتي له، تمت ترجمة تلك الاستجابة اليوم في انتخابات ديمقراطية نزيهة وشفافة وتصويت بالإجماع لصالح بانايوتوس، ومثل الإمارات في الاجتماع فهد علي الشامسي أمين عام الاتحادين الإماراتي والآسيوي.

شكر للإمارات

وأكد اليوناني بانايوتوس رئيس الاتحاد الدولي في الاجتماع أن رياضة الجوجيتسو تعافت سريعاً بعد الجائحة بفضل جهود اتحاد الإمارات للجوجيتسو الذي نظم أهم البطولات القارية والعالمية في مرحلة «كورونا» وقال «كل الشكر لدولة الإمارات وأبوظبي، كل الشكر لكافة الاتحادات الوطنية التي ظلت على تواصل معنا.

وأعرب بنايوتوس عن شكره وتقديره لكل أعضاء الجمعية العمومية مشيداً بالتنظيم الرائع للكونجرس في أبوظبي، لافتاً إلى أن انتخابه بالتزكية مسؤولية كبرى.

وقال لا يمكن أن ننسى دور دولة الإمارات في نجاح الكونغرس، وتطوير رياضة الجوجيتسو بشكل عام، في مختلف القارات، ودورها في اعتماد رياضتنا في الكثير من المنظمات الدولية المهمة، ولولا دعم الإمارات لما حققت رياضتنا كل هذه المكتسبات، وإذا كنا نشعر بتفاؤل كبير للمستقبل، فإن مبعثه هو رؤية واستراتيجية الاتحادين الإماراتي والدولي، والتعاون المشترك والحوار الدائم بينهم».

وأكد الشامسي أمين عام الاتحادين الإماراتي والآسيوي أن اجتماع عبدالمنعم الهاشمي نائب أول رئيس الاتحاد الدولي مع اليوناني بانايوتوس وإعلانه دعم الإمارات لترشح بانايوتوس كان عنصر الحسم في انتخاب رئيس الاتحاد الدولي، حيث وجد موقف رئيس الاتحاد الإماراتي تأييداً من الجميع، وأن دعم الإمارات لبانايوتوس مبعثه الرغبة في استقرار واستدامة النجاح للمنظمة الدولية، والعمل على إنجاز أولوياتها ومشروعاتها المستقبلية في أقرب وقت ممكن.

وقال الشامسي، «فخورون بالعرس الديمقراطي الشفاف الذي شهدناه في الكونغرس، وفخورون أكثر بإيمان وثقة كل الاتحادات الوطنية في عطاء الاتحاد الدولي بتشكيلته الحالية، وطموحنا بلا حدود في تحقيق نقلة نوعية كبرى في المستقبل القريب، وفي رفع جودة العمل في كل الممارسات بكافة الملفات، وثقتنا بلا حدود في أنفسنا كدولة للمقر، وفي الإدارة الحالية للاتحاد الدولي بأنها قادرة على الوفاء بطموحات أسرة الجوجيتسو في العالم».

ختام

من ناحية أخرى تختتم اليوم المرحلة الأولى من مراحل النسخة السادسة والعشرين من بطولة العالم للجوجيتسو المقامة حالياً في صالة جوجيتسو أرينا بمدينة زايد الرياضية تحت رعاية سمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي بمشاركة 2000 لاعب ولاعبة من 65 دولة حول العالم.

ويسدل الستار على المنافسات في فئة القتال الاستعراضي للرجال والسيدات في مراحل الناشئين والشباب والكبار، لتدخل البطولة اعتباراً من غد في مرحلتها الثانية الحاسمة المخصصة لفئة النيوازا التي يشارك فيها منتخبنا الوطني ويحمل لقبها في النسخة الأخيرة التي أقيمت عام 2019 بأبوظبي.

وكانت منافسات أمس شهدت إثارةً كبيرةً وحضوراً جماهيرياً في فئة القتال الاستعراضي وحضرها بانايوتوس ثيودوربوليس رئيس الاتحاد الدولي، والسفير الفرنسي كزافييه شاتيه، ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وميشيل كورن نائب رئيس الاتحاد الدولي رئيس الاتحاد الأوروبي، وسوريش جوبي نائب رئيس الاتحاد الآسيوي رئيس الاتحاد الهندي، وفهد علي الشامسي أمين عام الاتحادين الإماراتي والآسيوي، وخواكيم ثومفارت مدير عام الاتحاد الدولي.

حدث استثنائي

وعبر السفير الفرنسي كزافييه شاتيه عن سعادته بحضور التظاهرة العالمية الكبرى التي يطلق عليها شهر الجوجيتسو بأبوظبي ويتوزع على بطولتين من أكبر بطولات العالم، ويشارك فيهما 6000 لاعب ولاعبة من مختلف القارات، مشيراً إلى أن أبوظبي استطاعت أن تقدم حدثاً استثنائياً بكل معاني الكلمة.

وقال: «من خلال وجودي في الإمارات ومتابعتي للمشهد الرياضي أستطيع التأكيد بأن أبوظبي أصبحت موطن الرياضة في العالم في هذه الفترة، ليس في الجوجيتسو فحسب، ولكن في العديد من الرياضات الأخرى، وبالنسبة لي أنا أحب رياضة الجوجيتسو، وشعرت بسعادة بالغة من خلال معرفتي أن الاتحاد الدولي للعبة أسند النسخة المقبلة من تلك البطولة إلى أبوظبي أيضاً لتنظيمها واستضافتها، وهو الأمر الذي يعكس ثقة المجتمع الدولي في التنظيم الإماراتي والإمكانات الكبيرة التي تتوفر بها».

وأضاف: «اجتمعت بأبطال فرنسا الذين يشاركون في البطولة، وعبرت لهم عن فخري بإنجازاتهم، وأتمنى من الجميع تشجيعهم فهم يبذلون مجهوداً كبيراً للوصول إلى المنصات، هم رائعون وجميل أن أراهم على بساط المنافسة يمثلون دولتهم ويلعبون تحت شعارها».

الوزن

من ناحية أخرى يجري لاعبو منتخبنا الوطني إجراءات الوزن الرسمية اليوم استعداداً للدخول في منافسات الغد، وقام عدد من مسؤولي الاتحاد وعلى رأسهم عبدالمنعم السيد محمد الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي بزيارة المعسكر لرفع الحالة المعنوية للاعبين، واستنفار حماسهم لتمثيل المنتخب بأفضل صورة، والعمل للحفاظ على اللقب.

 

طباعة Email