الحمادي يسجل مشاركته السابعة في الدورات البارالمبية

ت + ت - الحجم الطبيعي

حقق حكمنا الدولي أحمد حسن الحمادي إنجازاً غير مسبوق على مستوى العالم بعد أن سجل مشاركته السابعة على التوالي في الدورات البارالمبية المتعاقبة، منذ ظهوره الأول في أتلانتا صيف عام 1996.

ضمن أطقم التحكيم لمنافسات رفعات القوة لأصحاب الهمم، وهو إنجاز لم يسبق أن حققه أي عربي أو حكم دولي، حيث بات الحمادي مصدر ثقة اللجنة البارالمبية الدولية والاتحاد الدولي لرفعات القوة لأصحاب الهمم، ومصدر فخر للدولة ويعكس المكانة المرموقة التي باتت تحظى بها رياضة أصحاب الهمم الإماراتية.

وقال حكمنا الدولي أحمد حسن الحمادي: «لقد شرفت بهذا الإنجاز بعد أن تلقيت الدعوة من اللجنة البارالمبية الدولية واللجنة البارالمبية بطوكيو لأكون ضمن أطقم التحكيم للعبة رفعات القوة، وهي المشاركة السابعة لي على التوالي منذ مشاركتي الأولى في نسخة أتلانتا عام 1996، وهذا مصدر سعادة وفخر لي أن أكون ضمن المشاركين في النسخة الـ16 لدورة الألعاب البارالمبية طوكيو 2020».

وأضاف الحمادي: «إن الإنجاز الذي تحقق إنما يعكس مدى كفاءة الحكم الإماراتي وثقة الاتحادات واللجان الدولية فيه وما وصل إليه من أداء ومهارة بفضل الدعم الذي تقدمه قيادتنا الرشيدة وبفضل جهود الدولة في تمكين أصحاب الهمم».

الجدير بالذكر أن إنجازات حكمنا الدولي الحمادي لم تتوقف عند التحكيم فحسب، لكنه سبق وأن استهل مشواره الرياضي عام 1985 عندما شارك كرياضي في الألعاب المختلفة ومن ضمنها رفع الأثقال لأصحاب الهمم التي أحرز فيها 9 ميداليات ذهبية معظمها في بطولات كأس العالم.

كما كان للحمادي دور مؤثر في تأسيس عدد كبير من أندية أصحاب الهمم بالدولة، قبل أن يقرر عام 1994 أن يتحول إلى سلك التحكيم، حيث نجح خلال عامين فقط في أن يكون أول مواطن خليجي يشارك في تحكيم دورة بارالمبية أتلانتا عام 1996، وفي عام 2008 نجح في أن يصبح أول عربي يشارك في أربع دورات أولمبية متتالية، وفي عام 2016 أصبح الحكم الوحيد على العالم الذي يسجل مشاركته السادسة في منافسات الدورات الأولمبية لأصحاب الهمم، ليستمر الإنجاز للعام السابع على التولي.

طباعة Email