الشارقة بطل الدوري القاري لمحترفي الجوجيتسو

ت + ت - الحجم الطبيعي

شهدت صالة راشد بن حمدان في نادي النصر بدبي أجواء مثيرة في اليوم الأول من منافسات الدوري القاري لرابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو بالبدلة وبدون بدلة، التي ينظمها اتحاد الإمارات للجوجيتسو بالتعاون مع رابطة أبوظبي الدولية للمحترفين في ظل مشاركة مميزة لأبرز اللاعبين المحليين والآسيويين من مختلف الفئات والأحزمة والمراحل العمرية.

حضر منافسات اليوم الأول يوسف عبدالله البطران عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ومحمد أهلي مدير أول العمليات لدى آفاق الإسلامية للتمويل، وطارق البحري مدير رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو وعدد من مسؤولي الأندية والأكاديميات والبعثات المشاركة.

وتميزت منافسات اليوم الأول من البطولة بالكثير من الندية والحماس، وشهدت النزالات أداءً مثيراً في فئات الرجال والسيدات وسط تألق لافت للاعبين واللاعبات من أبناء الإمارات الذين نجحوا في تحقيق عدد من الميداليات الملونة والتألق على البساط. 

منافسات

ومع ختام منافسات اليوم الأول من البطولة الذي خصّص لحاملي الحزام الأزرق في فئات الشباب والكبار والأساتذة للرجال والسيدات.

إضافة إلى منافسات بدون بدلة لحملة الأحزمة البنفسجي والبني والأسود للرجال من فئة الكبار تألق لاعبو ولاعبات نادي الشارقة لرياضات الدفاع عن النفس محققين المركز الأول برصيد 32600 نقطة، وحل فريق كوماندو جروب في مركز الوصيف برصيد 24200 نقطة، ثم نادي الجزيرة في المركز الثالث برصيد 19740 نقطة.

وذلك وسط مشاركة عدد كبير من النجوم والنجمات من مختلف آسيا. وعلى صعيد منافسات بدون البدلة تمّكن فريق أكاديمية بالمز الرياضية من تحقيق المركز الأول برصيد 5400 نقطة، وحل فريق كوماندو جروب في مركز الوصيف بنفس الرصيد من النقاط، ثم أكاديمية الكويت للجوجيتسو في المركز الثالث برصيد 5000 نقطة.

وتدخل البطولة ضمن التصنيف السنوي المعتمد لدى رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو، حيث تمنح للفائز بالمركز الأول 1400 نقطة تصنيفية عن كُل فئة، وهو ما يعزز من أهميتها ومكانتها بالنسبة للمحترفين.

شكر

من جانبه، تقدّم يوسف عبدالله البطران بالشكر والتقدير لمجلس دبي الرياضي وإدارة نادي النصر وجميع الجهات التي ساهمت في تنظيم البطولة، مع التأكيد على النجاح في تطبيق البروتوكول الطبي المعتمد، والالتزام التام بجميع الإجراءات والتدابير الاحترازية.

 

وأكّد أن نجاح البطولة هو ثمرة التعاون بين الاتحاد ورابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو الذي أسّس لأفضل بيئة تنافسية ممكنة، الأمر الذي يعزز مكانة دولة الإمارات كأحد رواد تطوير الجوجيتسو على مستوى العالم، من خلال تنظيم بطولات عالمية السمات وبمعايير احترافية على الأصعدة كافة.

وأثنى البطران بشكل خاص على التطور المستمر لأداء لاعبي الأندية المحلية المشاركين في البطولة، موضحاً أهمية الاحتكاك مع لاعبين دوليين وانعكاسه على جودة الأداء وتعزيز الجاهزية والاستعداد لما هو قادم من بطولات وأحداث محلية وعالمية. 

محطة

وقال طارق البحري مدير رابطة أبوظبي لمحترفي الجوجيتسو: البطولة تشّكل محطة مهمة ضمن سلسلة البطولات التي تنظمها الرابطة حول العالم، ولا أدّل على ذلك من المشاركة الكبيرة لمجموعة من أبرز نجوم القارة في المنافسات، وازدياد عدد المتابعين والمشاهدين للمنافسات عبر القنوات المختلفة. 

وأضاف البحري أن بطولات الرابطة والبطولات التي تنطلق من أبوظبي إلى العالم أصبحت تمثل الأولوية لدى أفضل اللاعبين في قارات العالم الخمس، خصوصاً أنها تؤثر كثيراً على مسيرتهم الاحترافية وتمكينهم وتطور أدائهم المستمر، وتحقيقهم للمكانة التي يسعون خلفها. 

وتوجه البحري بالشكر اللاعبين والأندية على التزامهم جميعاً بتطبيق البروتوكول الصحي بأعلى درجة من الدقة، متوقعاً أن تكون المنافسة على قدر كبير من الحماس في اليوم الختامي غداً السبت في الأحزمة من البنفسجي إلى البني والأسود.

أداء  وشهدت منافسات اليوم الأول أداءً لافتاً لنجوم الإمارات من حملة الحزام الأزرق لفئة الشباب ونجحوا في تحقيق مجموعة من الميداليات الملونة .

وفي هذا الإطار قالت ميثاء الحمادي لاعبة نادي الجزيرة الفائزة بذهبية البطولة عن فئة الشباب وزن 63 كجم: 

«أشعر بالفخر والسعادة البالغة لتحقيق الميدالية الذهبية والوقوف على منصة التتويج لواحدة من أهم البطولات القارية، وتشريف وطني الحبيب».

وأضافت الحمادي أنها استعدت جيداً لهذه البطولة على الصعيدين البدني والنفسي، وهو ما أهلّها للدخول بقوة إلى البساط وأكسبها ثقة بالنفس كانت كفيلة بمنحها قدرة على السيطرة وأخذ زمام المبادرة. 

وتابعت الحمادي أن النزالات التي خاضتها اليوم مهمة جداً للمساعدة على الإعداد للبطولات القادمة وعلى رأسها بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو في نوفمبر المقبل، مؤكدة أن الهدف الأساسي لها يكمن في تحقيق إنجاز فريد. 

وعلى صعيد فئة البالغين تمكن الروسي داوود عادلبييف من أكاديمية نوغويرا – دبي وحامل الحزام الأزرق من تحقيق ذهبية 69 كجم بعد عدة نزالات قوية مع نجوم متمرسين، وعبر عن سعادته البالغة بإضافة نقاط تصنيفية جديدة إلى رصيده ما يعزز فرصه في المشاركة في البطولات القارية والدولية المقبلة. 

 وأضاف عادلبييف أن مستوى اللاعبين في هذه البطولة مرتفع جداً وهو يؤكد أنهم استعادوا قدراً كبيراً من إمكاناتهم وقدراتهم التي حدّت منها نوعاً ما الظروف الصحية التي شغلت دول العالم خلال الفترة الماضية.

 

 

 

طباعة Email