فضية وبرونزية للإمارات في عربية الرماية

صورة

أضاف منتخبنا الوطني للرماية ميداليتين جديدتين إلى رصيده في البطولة العربية للرماية، والمقامة حالياً بجمهورية مصر العربية، وتختتم اليوم وسط مشاركة واسعة وشرسة، حيث حققت فاطمة محمد الميدالية الفضية في رماية الأطباق من الحفرة «التراب» للسيدات وحقق يحيى المهيري الميدالية البرونزية بعد أداء مشرف في النهائي كان محل تقدير كافة المتابعين، فيما لا تزال هوية الأبطال الثلاثة على صعيد الفرق معلقة لحين انتهاء رماية الجولتين الإضافيتين للجولات الخمس السابقة.

الانجاز الذي تحقق والمتمثل في الميداليتين «الفضية والبرونزية» هو إنجاز كبير ومشاركة ناجحة بكل المقاييس لأنها تمثل أول انجاز لرماية الإمارات على صعيد السيدات، كما أن تأهل فتياتنا فاطمة محمد وعائشة الياسي لنهائي بطولة السيدات لأول مرة يمثل انجازاً في حد ذاته هذا إلى جانب برونزية يحيى المهيري في الجائزة الكبرى التي انتزعها من بين أنياب أبطال العالم «المصريون أحمد قمر وأحمد زاهر وعزمي محيلبة والكويتيون طلال الرشيدي وعبد الرحمن الفيحان وناصر المقلد والقطريون راشد العذبة وسعيد أبو شارب ومحمد الرميحي والسعودي فيصل الدعجاني» وبعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من الدخول إلى نهائي العرب وأقصي بسبب «الشوت أوف».

ولعل فضية فاطمة محمد التي شاركت بمدرب «متعاون لبعض الوقت» تمت الاستعانة به من مصر ولعبت بسلاح «مصري» تؤكد أن الإصرار والروح القتالية تعوض الكثير، ويضاف إلى هذا أن هناك مكسبين جديدين هما تطور مستوى يحيى المهيري من بطولة إلى أخرى وتحقيقه أول إنجاز على الصعيد العربي والأداء الطيب والمتوازن له بعد توقف طويل بسبب الجائحة ثم عودة الواعد الموهوب عبد الله بوهليبة إلى المشاركة بعد غياب لنحو عامين بسبب ظروف عمله الصعبة من جهة والجائحة من جهة أخرى.

من جهة ثانية تابع عبد الله سالم بن يعقوب الأمين العام لاتحاد الرماية نهائيات البطولة لحظة بلحظة واطمأن على أداء رماتنا ونقل لهم تهنئة رئيس وأعضاء مجلس الإدارة فور انتهاء المنافسات.

طباعة Email