بعد مشوار امتد إلى 15 عاماً..

"المرزوقي" يعتذر عن عدم استمراره مديراً لمنتخب اليد

أعلن علي حسين المرزوقي، مدير منتخبنا الوطني لكرة اليد، الهادئ بطبعة والعامل بصمت وبعيداً عن الإعلام إلا أن ظروفه الخاصة دفعته لتصريح مع "البيان الرياضي"، ليعلن خلاله عن عدم استمرارية بمنصبة مديراً للمنتخب الوطني لظروفه الخاصة، متمنياً النجاح والتوفيق لمنتخبنا خلال الاستحقاقات المقبلة، ومقدماً شكره لرئيس وأعضاء مجلس إدارة اتحاد اليد ولجميع الأندية الذين كانوا السند والعون في تسهيل مهمته خلال فترة عمله مع المنتخبات الوطنية، والتي انطلقت منذ العام 2006.

البداية مع الناشئين

وكشف علي عن مسيرته مع منتخبات اليد، والتي بدأت العام 2008 مع منتخب الناشئين ومشاركته الفاعلة في التصفيات الآسيوية في سنغافورة، ومن ثم المشاركة في البطولة الآسيوية بكوريا الجنوبية وحصول منتخب ناشئي الإمارات على المركز الرابع بعد خسارته في الوقت الإضافي أمام المنتخب السعودي.

وأضاف: في العام 2010 شاركت مع منتخب الناشئين في البطولة الآسيوية والتي استضافتها الإمارات في نادي الجزيرة، وفي العام 2011 تواجدت مع منتخب الناشئين في الأولمبياد المدرس في لبنان وحققنا الميدالية البرونزية، وفي العام 2012 تحولت إلى مدير منتخب شباب الإمارات وتواجدت معه في البطولة الآسيوية التي أقيمت بدولة قطر. 

وتسلمت مهمة مدير منتخب الرجال منذ العام 2016 وشارك منتخبنا في البطولة الآسيوية في كوريا الجنوبية 2018 وحصلنا على المركز السابع، وفي العام 2020 تواجدت مع المنتخب في البطولة الآسيوية التي احتضنتها دولة الكويت وحققنا المركز الخامس.

مسيرة حافلة مع الملك

وعن مسيرة بقلعة الملك الشرقاوي والتي يعتبرها بيته الثاني، قال علي لقد ترعرعت بصفوف فرق المراحل السنية منذ العام 90 وتدرجت وصولاً لفريق الرجال 2002، ومن ثم انتقلت للدراسة الجامعية، وعدت للنادي ولعبت سنتين مع الفريق الأول، ومن ثم انتقلت للعمل الإداري منذ العام 2006 بالمراحل السنية وفي الموسم 2010/2011 تسلمت مهمة مدير الفريق الأول بنادي الشارقة، والحمد لله مسيرة فريقنا حافلة بالعديد من الإنجازات محلياً بسيطرة شبه مطلقة على معظم البطولات، إلى جانب مشاركة فريقنا خارجياً على المستوى الخليجي وفوزنا ببطولة السوبر الإماراتي البحريني العام 2019، والآسيوي بحصولنا على المركز الثالث على مدار آخر موسمين.

وأكد علي رغبته الجامحة بمواصلة مسيرته بساحات اللعبة التي عشقها من الصغر، ولكن من بوابة نادي الشارقة ضمن الجهاز الإداري لفريق الرجال.

وختم حديثة بتقديم خبراته التي امتدت لأكثر من عشرين عاماً، والتي تستهدف مستقبل اللعبة واللاعبين في دولة الإمارات لرد جزء من الجميل الذي وفرته قيادتنا الرشيدة لأبنائها.

كلمات دالة:
  • الشارقة،
  • الإمارات،
  • علي حسين المرزوقي ،
  • كرة اليد
طباعة Email