التنفيذ خلال 5 أيام مع تحمل المستأنف ضده المصاريف واتعاب التحكيم

"التحكيم الرياضي" يؤكد لاتحاد اليد "صواب" قراره المتعلق باحتجاج شباب الأهلي

أكد مركز الإمارات للتحكيم الرياضي أن الحكم الصادر بخصوص احتجاج نادي شباب الأهلي بفوز فريقه لرجال اليد على العين بنتيجة المباراة 29/22 واضح ومحدد ويملك قوة السند التنفيذي، في المنازعة الرياضية رقم 112، لسنة 2021، والخاص بنتيجة مباراة شباب الأهلي والعين في الدور النهائي من الكأس واضح ولا يحتاج إلى تفسير، وأن ما تضمنه الحكم الصادر عن الغرفة الاستئنافية بتاريخ 26 أبريل لا يتضمن أي عبارات أو كلمات تثير الغموض.

جاء ذلك في بيان مركز التحكيم رداً على رسالة اتحاد كرة اليد التي طلب فيها تفسير حكم الدعوى المقامة أمام غرفة الاستئناف من نادي شباب الأهلي ضد اتحاد اليد باعتبار العين فائزاً على شباب الأهلي بنتيجة 10/صفر في المباراة التي جرت بينهما 19 أبريل الماضي.

قبول الاحتجاج 

كان المركز قد قبل احتجاج شباب الأهلي وأقر بفوزه بالمباراة بنتيجتها الفعلية 29/22 وما يترتب على ذلك من آثار، وتضمنت رسالة المركز الموجهة إلى اتحاد كرة اليد أن الحكم واضح، وله قوة السند التنفيذي وفقاً لنص المادة 15، من القانون رقم 16، لسنة 2016، في شأن إنشاء مركز الإمارات للتحكيم الرياضي والتي نصت على أن "الأحكام والقرارات والمحاضر الصادرة عن المركز نهائية، ومشمولة بالنفاذ المعجل، ولها قوة السند التنفيذي". 

احتجاج شباب الأهلي

أوضح المركز أن نادي شباب الأهلي تقدم بطلب تنفيذ الحكم، الأمر الذي ترتب عليه قيام المركز بمخاطبة الهيئة العامة للرياضة بتاريخ الثاني من شهر مايو الجاري لاتخاذ الإجراءات القانونية لمتابعة تنفيذ الحكم بشأن هذه المنازعة الرياضية والمقامة أمام الغرفة الاستئنافية بمركز التحكم الرياضي، مع تحميل المستأنف ضده المصاريف واتعاب التحكيم، على أن تتم موافاته بهذه الإجراءات من قبل الهيئة العامة للرياضة خلال 5 أيام من تاريخ الخطاب، وشدد البيان على أن الحكم الصادر في المنازعة لا يحتاج إلى تفسير لأنه واضح الدلالة في منطوقه، ويحمل صفة النفاذ المعجل وقوة السند القانوني.

كلمات دالة:
  • احتجاج ،
  • العين ،
  • شباب الأهلي
طباعة Email