الدورة تزيّن ميدالياتها بشعار عام الخمسين

سعيد بن مكتوم: دورة ند الشبا أسهمت في نشر البادل تنس

صورة

أكد الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، رئيس اتحاد الإمارات للبادل تنس، أن دورة ند الشبا الرياضية لعبت دوراً مهماً في انتشار اللعبة وتطورها محلياً وزيادة عدد ممارسيها من أبناء الوطن ومن مختلف الجنسيات بفضل البطولات السنوية التي تقام خلال الدورة والتغطية الإعلامية المميزة لفعالياتها، وقال رئيس اتحاد الإمارات للبادل تنس: ما كان للعبة أن تصل إلى هذا المستوى وتحقق الانتشار الواسع في دولة الإمارات لولا دعم ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، حيث قدم سموه للعبة دعماً بلا حدود مكنها من الانطلاق والنمو والتطور، كما وجه بتشييد أحدث الملاعب لممارسة البادل تنس وتوفير الكوادر المختصة لنشرها وتطويرها، وضرب المثل للشباب في أهمية هذه الرياضة، حين قام سموه بممارستها والإشادة بها وحض الشباب على ممارستها.

وأوضح الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم أن اتحاد الإمارات للبادل تنس يبذل جهوداً كبيرة لنشر هذه الرياضة وزيادة عدد ممارسيها بهدف تكوين قاعدة واسعة من اللاعبين من أبناء الإمارات والمقيمين على أرضها، منوهاً إلى أن المؤشرات إيجابية وأن مستوى المباريات المقامة حالياً ضمن فعاليات دورة ند الشبا كشفت عن مستويات قوية للمشاركين، وخصوصاً اللاعبين المواطنين منهم بفضل الخبرات التي اكتسبوها، ما يؤكد أن اللعبة على الطريق الصحيح ولكنها لم تصل بعد إلى مستوى تطلعاتنا وطموحاتنا وسنواصل العمل حتى ترتقي إلى مكانة أفضل.

وصرح الشيخ سعيد بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم أن انتشار ملاعب البادل تنس في مختلف مدن الدولة سيسهم في تنفيذ برامج الاتحاد التطويرية وزيادة شعبية اللعبة بين الشباب.

وتستمر النسخة الثامنة لدورة ند الشبا الرياضية المقامة حالياً بمجمع ند الشبا الرياضي حتى يوم 29 أبريل الجاري وفق الإجراءات الاحترازية والبروتوكولات الصحية المعتمدة، وتقام منافساتها في 3 مسابقات هي البادل تنس والدراجات الهوائية والجري.

فئة ذهبية

وأسفرت منافسات الدور الأول للفئة الذهبية للبطولة عن فوز مارك سيريرا وفيكتور أرويز على الثنائي حمد آل علي وخالد الشامسي بمجموعتين دون رد بواقع 6 - 3 و7 - 5، وتحقيق التأهل للدور التالي.

وتقام الليلة 4 مباريات ضمن الدور ربع النهائي منها مباراتان لحساب الفئة الذهبية رجال، حيث تجمع الأولى الثنائي ايميليو ميساس وماسون اكسفير ضد دين ماكفارلان وماثيو ماكفارلان، وفي المباراة الثانية يلتقي سالم علي الهولي ومحمد أسيف مع الثنائي مارتين نوشيز وغيليرمو فيلافاني. فيما تقام مباراتان لحساب ربع نهائي الفئة البرونزية سيدات، تجمع الأولى الثنائي فيليبا فيرمينيو وماريا رودريغيز ضد جوسيبا بيك وسلمى بابيك، وفي المباراة الثانية يلتقي الثنائي المكون من ديانا سمر وفاطمة محمد عبدالله مع جيسيكا بالما ولولي غيريرو.

تنظيم مميز

وأكد اللاعب الإسباني فيكتور أرويز أنه سعيد بالتطور الذي تشهده لعبة البادل تنس في دولة الإمارات، موضحاً أنه بدأ ممارسة هذه اللعبة منذ انتقاله للعيش في دبي بعدما كان لاعب تنس في السابق، ومثنياً على التنظيم الرائع للبطولة والمستويات العالية التي أظهرها مختلف المشاركين.

وحول تأهله إلى الدور الثاني، قال: قدمنا مباراة قوية بفضل تحضيراتنا الجيدة للبطولة وأثبتنا جدارتنا في انتزاع بطاقة التأهل رغم الصعوبة التي واجهناها في المجموعة الثانية.

شعار الخمسين

أصدر مجلس دبي الرياضي ميداليات تتزين بشعار عام الخمسين منحوتاً على شكل مبنى مجمع ند الشبا الرياضي، وسيتم منح هذه الميداليات للمشاركين في بطولات دورة ند الشبا، وتأتي هذه المبادرة احتفالاً بالذكرى الـ 50 لتأسيس دولة الإمارات وتزامناً مع انطلاق «عام الخمسين»، وفي إطار حرص مجلس دبي الرياضي المتواصل على إصدار ميداليات مختلفة لكل حدث رياضي تشكل رمزاً جمالياً يحكي قصة المكان والحدث ويوثق للإنجاز الرياضي.

واعتاد مجلس دبي الرياضي على إصدار ميداليات تحمل صوراً تذكارية لأبرز المناسبات والمعالم الثقافية والسياحية والعمرانية في دبي، وذلك في إطار تنمية الوعي السياحي لدى الرياضيين إلى جانب الوعي الرياضي، ولكي تكون هذه الميداليات رمزاً مميزاً، ويصبح ذكرى دائمة في أذهان المشاركين في الفعاليات الرياضية، ويمكنه الاحتفاظ بها في مكان مميز لتذكره بالحدث والمكان.

طباعة Email
#