سلطان بن حمدان: دعم القيادة الرشيدة وراء تطور رياضة الهجن

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

شهد معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد سباقات الهجن في الإمارات، تحديات الفترة المسائية لهجن أبناء القبائل في سن الحول والزمول، ضمن منافسات اليوم السادس للمهرجان الختامي السنوي للهجن العربية الأصيلة في ميدان المرموم، بحضور الشيخ طحنون بن سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان، حيث تضمنت سباقات الفترة المسائية 16 شوطاً على الجوائز العينية القيمة «السيارات» لمسافة 8 كلم.

وأعرب معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان عن سعادته وفخره بالإنجازات، التي حققتها هجن الرئاسة على المستوى المحلي والخليجي، وقال: إن هذه الإنجازات أثلجت صدر الجميع، وتعكس الدعم الكبير من القيادة الرشيدة و اللامحدود، الذي قاد إلى تطور عجلة النمو والازدهار لرياضة الهجن العربية الأصيلة في الدولة.

 

تألق

وقال معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان في تصريحات لوسائل الإعلام، إن تألق هجن الرئاسة ليس بغريب في مشوار حصد الرموز الممتد منذ سنوات، ونجحت هذه المؤسسة العملاقة في الوصول إلى القمة لعوامل عدة أبرزها جودة ونوعية الحلال مع قلة المشاكل الصحية في مختلف العزب وجاهزيتها الموجودة تحت مظلة هجن الرئاسة، مشيداً بالعمل الجماعي والمجهود المقدر من كل القائمين على هذه المؤسسة الكبيرة من مضمرين ومسؤولين.

ولفت رئيس اتحاد الإمارات لسباقات الهجن، إلى أن جميع المضمرين والعزب، التي تشرف عليها هجن الرئاسة، تعمل وفق رؤية موحدة ومنظومة عمل جماعية، هدفها فوز هجن الرئاسة، مؤكداً أن جميع العاملين في المؤسسة وفي مقدمتهم المضمرون طبقوا هذه الرؤية باحترافية، والتي تترجمها الإنجازات المهمة في الفترة الماضية وهي ثمرة الدعم اللامحدود من القيادة الرشيدة.

وكشف معالي الشيخ سلطان بن حمدان آل نهيان، عن بشرى سارة لجميع ملاك هجن أبناء القبائل، حيث أعلن عن تخصيص مهرجان ختامي الوثبة المقبل لهجن أبناء القبائل، متمنياً أن تواصل رياضة سباقات الهجن تطورها الكبير، الذي ظهر جلياً في السنوات الماضية.

تحدي الحول والزمول

وبالعودة إلى المشهد التنافسي لسن الحول والزمول في ميدان المرموم، حلقت «وهاجة» لـسالم أحمد محمد الفلاحي بصدارة الشوط الرئيسي الأول المخصص للحول المحليات، بعد أداء استثنائي لتكلل مشواره بالفوز بسيارة «الرينج روفر»، مسجلة زمناً قدره 12:24:8 دقيقة، وسيطرت «منيفة» لسعيد بطي الحسناء المري على صدارة الحول المهجنات في ثاني أشواط الفترة المسائية مسجلة 12:28:1 دقيقة، وحسم «عنيد» بشعار محمد سلطان مرخان الكتبي قمة الزمول المحليات في الشوط الثالث، مسجلاً زمناً قدره 12:51:6 دقيقة.

وظفر «رعد» لمبارك صالح اليامي بناموس الزمول المهجنات في 13:00:8 دقيقة، وتصدرت «حظ» لسالم نخيرات العامري شوط الحول الأصايل المهجنات، زمناً في 12.42.5 دقيقة، وحققت «نفل» لراشد بطي الحسناء المري، صدارة شوط المهجنات السادس في 12.33.3 دقيقة، وكسب «الشهم» لسعيد شطيط الكتبي ناموس الشوط السابع للزمول المحليات، في 12.54.2 دقيقة، وأكد «غياب» لمحمد شطيط الكتبي حضوره القوي بانتزاع صدارة الشوط الثامن للزمول المهجنات،في 12.41.9 دقيقة، وحصدت «حفلة» بشعار فرج علي بن حمودة، ناموس الشوط التاسع للحول المحليات في 12.42.5 دقيقة، وواصل الشعار نفسه التألق بعد انتزاع «مغيضة» صدارة الأصايل المحليات في الشوط العاشر في 12.42.5 دقيقة.

وهيمن «غازي» لخليفة محمد الخيلي على صدارة الشوط 11 للزمول المحليات، في 12.55.7 دقيقة، ونال «الجمس» لحمد غانم الكواري ناموس الشوط 12 للزمول المهجنات في 12.52.9 دقيقة، وفازت «وطن» لفرج بن حمودة بالشوط 13 للحول المحليات، في 12.44.6 دقيقة، وحلقت «أبعاد» لأحمد علي السبوسي بصدارة الشوط 14 للحول المهجنات، في 12.44.7 دقيقة، وتصدرت «الرحبة» لغدير غلام البلوشي الشوط 15 في 12.52.0 دقيقة، واقتصت «الذيبة» لعلي فرج بن حمودة صدارة الشوط 16 في 12.42.2 دقيقة.

طباعة Email