«دبي الرياضي» يحتفل باليوم العالمي

يحتفل العالم اليوم، باليوم العالمي للنشاط البدني، الذي يصادف يوم 6 أبريل من كل عام، حيث سيتم تنظيم فعاليات واحتفاليات بإشراف منظمة أجيتا موندو الدولية للنشاط البدني، وهيئة الصحة العالمية، ومنظمة السلام والرياضة، واليونيسكو، تحت شعار «جهود صغيرة تصنع نتائج كبيرة».

كما يتزامن الحدث مع اليوم الدولي للرياضة من أجل التنمية والسلام، الذي أطلقته الأمم المتحدة، للدور الكبير الذي تلعبه الرياضة في المساعدة على تعزيز العدالة وبناء روح الفريق والمساواة والاندماج، وبث روح المثابرة، كما تساعد الرياضة والنشاط البدني كذلك، في تجاوز الأزمات، مثل جائحة كوفيد 19، بالحد من القلق، وتحسين الصحة البدنية والعقلية، كما تتيح الرياضة الاحترافية كذلك، فرصاً للعمل وكسب العيش، وهي جزء من النجاح الاقتصادي للعديد من المجتمعات.

تصنيف

وتواصل دبي احتفالاتها السنوية بهذا الحدث العالمي، لا سيما أنها تصنف عالمياً ضمن المدن الداعمة لممارسة النشاط البدني، وحائزة على شهادة دولية من منظمة أجيتا موندو، بفضل العدد الكبير من فعاليات النشاط البدني سنوياً، التي ينظمها ويشرف عليها مجلس دبي الرياضي، للترويج لممارسة النشاط البدني، وجعله أسلوب حياة للمجتمع.

وأكد مجلس دبي الرياضي، على عدم تنظيم أي فعاليات رياضية أو تجمعات خارجية واسعة هذا العام، بسبب إجراءات التباعد الاجتماعي، لكنه حث كافة أفراد المجتمع على المشاركة في هذه المناسبة العالمية، من خلال ممارسة الرياضة والنشاط البدني، ضمن أعداد صغيرة، مع ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية التي أقرتها الجهات المختصة، وتحقيق التباعد الجسدي، من أجل المحافظة على صحة وسلامة الجميع.

ويحرص مجلس دبي الرياضي سنوياً، على الاحتفال بهذه المناسبة، من خلال إقامة فعاليات رياضية في مختلف مناطق دبي، يشارك فيها جميع فئات المجتمع، من خلال ممارسة النشاط البدني، وسط أجواء من المرح والسعادة، ولكن بالنظر للإجراءات الاحترازية، فإن مشاركة دبي في الفعالية، ستتوزع على جميع العائلات والمجاميع الصغيرة التي تشارك في الحدث بفعاليات تناسبها، وتنسجم مع مكان وجودها، وتحقق الهدف من هذا اليوم، وهو الاحتفال بالنشاط والصحة والحيوية والسعادة وبناء الجسم السليم.

علماً بأن دبي حصلت على تقدير من المنظمات الدولية، باعتبارها من أبرز المدن النشطة في مجال الرياضة والسلام، ومن أوائل المدن العالمية التي تبنت الاحتفال بهذا اليوم، وكانت منظمة أجيتا موندو الدولية للنشاط البدني، والجمعية الدولية للنشاط البدني والصحة العامة، قد منحتا مدينة دبي شهادة تقدير، نظير جهودها ومبادراتها الرائدة، التي أسهمت في تأكيد مكانة دولة الإمارات، بوصفها من الدول المتقدمة الداعمة للنشاط البدني، من خلال إقامة العديد من المبادرات والبرامج الرياضية.

كلمات دالة:
  • اليوم العالمي للنشاط البدني،
  • مجلس دبي الرياضي
طباعة Email