600 متسابق في تحدي الحديريات للدراجات الهوائية

استقطب تحدي الحديريات للدراجات الهوائية الذي أقيم اليوم بدعم مكتب شؤون المجالس بديوان ولي عهد أبوظبي «مجالس أبوظبي» وتنظيم مجلس أبوظبي الرياضي، أكثر من 600 متسابق ومتسابقة وحقق نجاحات مميزة ومشاركة مجتمعية كبيرة، وأقيم ضمن أجندة الفعاليات الرياضية المجتمعية لمجلس أبوظبي الرياضي، وشهد سباق 100 كم الذي أقيم في الفترة الصباحية مشاركة أكثر من 250 متسابقاً ومتسابقة، وفازت المصرية ابتسام زايد بلقب فئة الإناث محققة المركز الأول في زمن 2:43:39:05 ساعة، وحلت الكازاخستانية اوموتازهانوفا في المركز الثاني تليها مواطنتها أكييل أوسيم، وفاز السلوفيني جريجا بول بلقب فئة الذكور والمركز الأول في 02:13:30:02 ساعة، وحل الروسي فلاديمير جوسيف في المركز الثاني يليه راشد البلوشيز

وشهد سباق الـ30 كم في الفترة المسائية مشاركة أكثر من 350 متسابقاً ومتسابقة، وفازت بلقب فئة السيدات الإيطالية كاراميلا كيبرياني بزمن 50:26 دقيقة، تليها البريطانية جيما براون ثم الإيرلندية ميشيل ناجل وفي فئة الرجال فاز المغربي اسعيد البلوكي بالمركز الأول محققاً 44:15:06 دقيقة، وجاء الفلبيني لانس لومانلان بالمركز الثاني يليه مواطنه فرانسيسكو بينو.

أصحاب الهمم

وفي سباق الدراجات الهوائية اليدوية لأصحاب الهمم فاز راشد الظاهري بالمركز الأول وقطع مسافة 30 كم في زمن 01:03:17 ساعة، وجاء في المركز الثاني حسين المازم ثم العماني علي السعدي.

تفاعل

أكد عارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، على أن المشاركة الكبيرة في تحدي الحديريات للدراجات الهوائية دليل مهم على تفاعل مجتمع أبوظبي بالسباقات المجتمعية التي ينظمها المجلس بأهداف نشر الممارسات الرياضية الإيجابية والحد من المعوقات الصحية وجعل الرياضة نمطاً لحياة صحية مثالية، مبيناً أهمية السباق ودوره في رفع مستوى التفاعل بكافة الأنشطة وبتنوع الرياضات، لافتاً إلى أن المجلس حرص على تنظيم السباق بدعم من مكتب شؤون المجالس بديوان ولي عهد أبوظبي في جزيرة الحديريات المتنفس الطبيعي للرياضيين، والوجهة الرئيسية الحديثة للترفيه في أبوظبي، متقدماً بالشكر لجميع الشركاء والرعاة والمتطوعين. 

أجواء التنافس 

أكد مكتب شؤون المجالس بديوان ولي العهد، أن تفعيل وتنظيم مثل هذه الأنشطة الرياضية والمسابقات يعزز المشاركة والتواصل المجتمعي. ويخلق أجواء من التنافسية الممتعة والإيجابية، ولا سيما أن المكتب يسعى لتعزيز التواصل والتفاعل بين جميع فئات المجتمع من خلال الفعاليات والأنشطة التي ينظمها ويشرف عليها في مختلف مجالس إمارة أبوظبي منها الرياضية، وتأتي مبادرة المكتب ضمن عمل المكتب وسعيه في رفع المستوى الثقافي والصحي بأهمية الرياضة.

وأشاد المكتب بالدور الكبير لمجلس أبوظبي الرياضي ودعمه المستمر في تنظيم مثل هذه الأنشطة الرياضية التنافسية المختلفة والتي تهدف لنشر ثقافة رياضة الدراجات الهوائية لدى أفراد مجتمع أبوظبي، وذلك تشجيعاً وتحفيزاً لهم على ممارسة الرياضة وجعلها نمطاً للحياة الصحية.

طباعة Email
#