المهيري: تكريم الحاصلات على المراكز الـ 20 لتحفيز المشاركات

فاطمة الكعبي بطلة «فزاع للرماية بالسكتون»

توجت فاطمة هلال الكعبي بلقب فئة السيدات، فيما نالت آمنة حسن بن شهدور المركز الأول في فئة الناشئات، وذلك مع ختام مسابقات السيدات والناشئات أول من أمس، ضمن بطولة فزاع للرماية بالسكتون للمواطنين، التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، في ميدانه للرماية في منطقة الروية بدبي.

جاء فوز فاطمة الكعبي بعدما حققت أعلى الدرجات بواقع 79 نقطة، تليها بالمركز الثاني فاخرة عبدالله الدرعي بالعلامة 78، وبالمركز الثالث عايشة سيف الدرعي بالعلامة 76.

فيما جاء فوز آمنة بن شهدور بلقب الناشئات بعدما سجلت العلامة 76، تليها بالمركز الثاني نفلا سعيد الأحبابي برصيد 70 نقطة، وبالمركز الثالث فاطمة خالد المنهالي برصيد النقاط نفسه لكن بفارق المحاولات.

وقام بتتويج الفائزين عبدالله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي، والعميد «م» محمد عبيد المهيري، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، بحضور المقدم خليفة عبيد السويدي، نائب رئيس اللجنة المنظمة.

وأعلن العميد «م» محمد عبيد المهيري، رئيس اللجنة المنظمة للبطولة، أن اللجنة قررت تكريم ورصد جوائز مالية للحاصلات على المراكز العشرين الأولى في منافسات السيدات، في إطار السعي لتحفيز المشاركات وغرس ونشر هذه الرياضة التراثية من خلال إيجاد قاعدة ممارسات أكبر لها، علماً أن المشاركة والمستويات في هذه النسخة جاءت واعدة للغاية، وعكستها الأرقام المميزة التي تم تحقيقها، علماً أن اللجنة وفرت مدربات للراغبات بتعلم مهارات رماية السكتون سواء للمبتدئات أم ممن يرغبن بتطوير مستوياتهن عقب مشاركاتهن في النسخ الماضية.


 

طباعة Email