ختام ناجح لبطولة السلق 2021

نظم مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أول من أمس، الأشواط النهائية للنسخة الرابعة عشرة لبطولة السلق «2021»، وذلك في ميادين دورة المرموم في دبي، وجاء المشهد الختامي حافلاً بالقوة والتنافس المثير بالنظر عما أسفرت عنه التصفيات التي أقيمت مطلع الشهر الجاري، حيث أقيمت 6 أشواط، جاءت نتائجها على النحو التالي.

وحقق الشيخ محمد بن المر آل مكتوم، المركز الأول في شوط ذكور السلالة العربية 1000 متر، بواسطة السلق «اقتحام»، يليه بالمركزين الثاني والثالث ناصر عبيد بن دلموك الكتبي، بالسلق «بايلي» والسلق «جاي تي جيت».

وتابع الشيخ المر بن مكتوم بن جمعة آل مكتوم، بحضور عبد الله حمدان بن دلموك، الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، جانباً من الأشواط النهائية والتأهيلية، وعبر عن تقديره لجهود إقامة هذه البطولات، وقال: التراث ملهم للأجيال، لذلك أحرص على أن يتمسك أبنائي بممارسة مختلف الرياضات التراثية التقليدية في السلق وصيد الصقور والبحر وغيرها من الأمور التي ارتبطنا بها على مر الزمن، ويسعدنا أن نرى هذا الكم من الشباب المشاركين والإقبال والمستويات القوية في المنافسات التي تعكس شغفهم بالرياضات التراثية، وعلى الصعيد الشخصي فإنني أحرص على المشاركة منذ سنوات الانطلاقة الأولى، وغرس هذه الرياضة التراثية لدى أبنائي وبناتي أيضاً.

نتائج

وفي بقية النتائج كسب ناصر عبيد راشد بن دلموك الكتبي المراكز الثلاثة الأولى في شوط إناث السلالة العربية 1000 متر، بالسلق «شيبا»، و«سوابي بيبي» و«بينسكي».

كما كسب ناصر عبيد بن دلموك الكتبي، شوط سلق ذكور المحترفين 2500 متر، بالسلق «بالي ماك»، يليه حمد خالد الرميحي، بالسلق «راقي»، وثالثاً الكتبي أيضاً بالسلق «ناهام».

وأكمل ناصر عبيد بن دلموك الكتبي ثلاثية التفوق، بالفوز بشوط إناث سلق محترفين 2500 متر، بالسلق «الريم»، يليه الشيخة حصة بنت المر آل مكتوم، بالمركز الثاني بالسلق «نوادر»، والشيخة لطيفة بنت المر آل مكتوم، بالسلق «نجدة».

وتفوق عامر محمد المنصوري في شوط ذكور سلق هواة 2500 متر، بالسلق «مخباط»، يليه ثانياً منصور سالم النعيمي بالسلق «ريسنق»، وثالثاً عبد العزيز إبراهيم مراد بالسلق «ذهب».

كما كسب المنصوري شوط إناث سلق هواة 2500 متر، بالسلق «جلطة»، يليه ثانياً سيف حمد الشامسي بالسلق «معرفه»، وثالثاً عبد الله عبيد بن دلموك بالسلق «القاطعة».

ترتيبات

أكد جمعة المهيري، رئيس لجنة بطولة السلق في مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، أن اللجنة المنظمة قامت بكافة الترتيبات من أجل المشهد النهائي الذي تميز بمشاركة نخبة من المحترفين والهواة سواء من داخل الدولة، وأيضاً من المشاركين من خارج الدولة من دول مجلس التعاون الخليجي، وهو الذي يأتي سيراً لتحقيق جهود مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، في إبراز الرياضات التراثية ونشرها، سواء على مستوى الدولة أو حتى المنطقة التي تتشارك بالعادات والتقاليد والتراث الممتد لعصور طويلة، ونسعى إلى أن تتناقله الأجيال الصاعدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات