انطلاق مسابقة محالب الوثبة 2021 المصاحبة لمهرجان الشيخ زايد

انطلقت صباح اليوم الاثنين مسابقة الوثبة للمحالب 2021، المصاحبة لمهرجان الشيخ زايد في منطقة الوثبة بأبوظبي، وسط مشاركة أكثر من 220 مشاركاً من ملاك الإبل في الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، وذلك ضمن شوط المجاهيم والشوط المفتوح، والتي تستمر حتى 20 فبراير الجاري، حيث من المقرر أن يتم حلب الإبل خلال فترتين (صباحية ومسائية) بمشاركة مالك المطية أو من ينوب عنه، ويتم وزن الحلبة بشكل مباشر أمام اللجنة، وتسجل في السجلات اليومية لكل ناقة.

وتقدم محمد عبدالله بن عاضد المهيري، مدير المسابقة، بأسمى آيات الشكر إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، على رعاية سموه للمهرجان والتوجيهات المستمرة بدعم ملاك الإبل، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، على دعم سموه اللا محدود للمسابقات التراثية بشكل عام وملاك الإبل بشكل خاص، وإلى سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على متابعة سموه المستمرة للمهرجانات والفعاليات التي تدعم الثروة الحيوانية والزراعية في الدولة.

وقال بن عاضد: إن مسابقة الوثبة للمحالب تقام هذا العام في وقتها المحدد، وذلك بفضل الجهود الكبيرة التي تبذلها القيادة الرشيدة في التصدي لوباء "كوفيد-19"، والتي أسهمت في الحد من انتشاره والتقليل من تأثيراته على جميع قطاعات الدولة، مشيداً بالتزام المشاركين والعاملين بالإجراءات الوقائية والاحترازية التي وضعتها اللجنة العليا المنظمة للمهرجان بالتنسيق مع الجهات المختصة.

وأوضح أن اللجنة العليا المنظمة للمهرجان قد خصصت 20 جائزة قيمة للشوطين (10 جوائز لكل شوط)، حيث يحصل الفائز بالمركز الأول في كل شوط على جائزة نقدية بقيمة 300 ألف درهم، وخصص للمركز الثاني مبلغ 200 ألف درهم، والمركز الثالث 100 ألف درهم، وتتوزع بقية الجوائز وصولاً للمركز العاشر.

وأضاف بن عاضد أنه تم تحديد تسعيرة للمطايا الفائزة بالأشواط ضمن المراكز العشرة الأولى، وذلك في حال رغبة اللجنة المنظمة بالشراء، وقد بلغت تسعيرة المطية الفائزة بالمركز الأول 400 ألف درهم، والمركز الثاني 200 ألف درهم، والمركز الثالث 100 ألف درهم، وصولاً للمركز العشر ووفق الجدول المعلن عنه.

وبين مدير المسابقة أن نظام المسابقة يقضي بدخول الإبل الراغبة في خوض المنافسات، للشبك المعد داخل الموقع قبل انطلاق التصفيات، وعقب الانتهاء من الفحص البيطري، ليتم بعدها إجراء الحلب للفترتين الصباحية والمسائية، ثم يتم استبعاد الإبل ذات الأوزان القليلة وغير القادرة على المنافسة، يليها تصعيد الإبل ذات الأوزان العالية إلى التصفيات التالية، وفي نهاية المسابقة يتم جمع الأوزان وتحديد الإبل الفائزة في المراكز العشرة الأولى.

وأكد بن عاضد أن المسابقة ساهمت بشكل كبير في زيادة مبيعات الإبل المدرة للحليب (الإبل الحلوب) والتسابق لشراء الإبل الأصيلة، إلى جانب تزايد اهتمام الملاك بسلامة الإبل ورعايتها، واتباع التعليمات والإرشادات الصحية والغذائية التي تسهم في زيادة نسبة الحليب لدى النوق.

 

كلمات دالة:
  • مهرجان الشيخ زايد التراثي،
  • مسابقة الوثبة للمحالب 2021،
طباعة Email
تعليقات

تعليقات