مفاجآت في «القرموشة» بـ «فخر الأجيال»

اختتمت منافسات أشواط «العامة المفتوحة» بعد إثارة وندية كبيرة ضمن بطولة فخر الأجيال للصيد بالصقور «التلواح» التي ينظمها مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وتتواصل في منطقة الروية في دبي حتى 16 فبراير الجاري، بمشاركة نخبة من الصقارين الباحثين عن التفوق وحصد الجوائز المالية الضخمة التي يقدمها الحدث.

وجاء ختام أشواط «العامة المفتوحة»، مع فئة «القرموشة»، التي تتميز بالقوة والمفاجآت دائماً بحكم التقارب في المستويات الذي تفصله أجزاء من الثواني.

وكسب عبدالله خلفان القبيسي، شوط قرموشة فرخ الرمز، بالطير «الظفره» بقيادة الصقار خلفان بطي القبيسي، بزمن 17.461 ثانية، وحصد حسين ناصر لوتاه، المركز الأول في شوط قرموشة جرناس الرمز، بالطير «تجنيد» بزمن 17.727 ثانية.

وحقق فريق دبي المركز الأول في شوط قرموشة فرخ الرئيسي، بقيادة الصقار بطي بن الشيخ مجرن الكندى، بالطير «حتا» بزمن 17.953 ثانية، وكسب حميد راشد المنصوري شوط قرموشة جرناس الرئيسي، بالطير «87» بزمن 18.108 ثانية.

وكسب فريق الفرسان بقيادة الصقار حمد سعيد الكتبي، شوط قرموشة فرخ النقدي، بالطير «إف أر 126» بزمن 18.321 ثانية، وفي ختام المنافسات، قامت اللجنة المنظمة بتتويج الحاصلين على المراكز الأولى في أشواط «العامة المفتوحة».

وشارك الطبيب الإيطالي أنطونيو دي سوما، في المنافسات، للعام السابع على التوالي، وقال: أنا طبيب بيطري أعمل في مستشفى زعبيل، وهناك تعلقت بالصقور ورياضة الصيد بالصقور تحديداً، استمتع بهذه الأجواء الجميلة، والترفيه عن نفسي بالمقام الأول، إلى جانب كسب أمور بدنية وذهنية مفيدة من خلال خوض تدريبات هذه الرياضة التراثية المميزة.

وتابع: سبق أن حققت المركزين الخامس والسادس كأفضل ترتيب وصلت له، لكن بالنهاية أنا لست محترفاً، أخوضها كهواية جميلة، وأتبادل النصائح مع الصقارين من خلال منحهم نصائح طبية لصقورهم، وهم يقدمون لي نصائح تتعلق بتدريب الصقور.

دوري الإمارات

وتحتضن البطولة اليوم، جولة جديدة من منافسات دوري الإمارات للصيد بالصقور، المبادرة التي تقام بالتعاون بين مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث ونادي أبوظبي للصقارين.

وتقام الجولة الثانية من منافسات «الشيوخ»، ويلتقي فيها فرق: «إم 7» و«أف 3» و«أف 3-إس»، والظفرة وبينونة والنيف.

وتقام اليوم أيضاً الجولة السابعة من منافسات «العامة»، وتلتقي فيها فرق: النخبة ودبي، ند الشبا والصيرمي، نوماس وصقور العين، الطف وحبشان، الإمارات والغربي.

تألق

وتميز الصقار غدير سهيل بن غدير، في المنافسات، وهو البالغ من العمر 13 سنة، لكنه حضر بقوة في أشواط العامة المفتوحة، وحقق العديد من المراكز الأولى، وقال: «أمارس رياضة الصيد بالصقور منذ طفولتي بفضل والدي الذي يعلمني ويدربني وجعلني أعشق هذه الرياضة التراثية، وأحاول دائماً المشاركة بأكبر عدد ممكن من الصقور القوية القادرة على تحقيق أفضل النتائج، وبالنهاية لا أبحث عن النتيجة فقط بقدر أن أعيش هذه الهواية بكافة تفاصيلها».

طباعة Email