شباب الأهلي بطل «نخبة السيدات» في «السلم للدراجات الهوائية»

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

توّج شباب الأهلي بطلاً في منافسات الفردي والفرق لسباق النخبة للسيدات في ختام النسخة الخامسة لبطولة السلم للدراجات الهوائية، التي تقام بتوجيهات ورعاية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وينظمها مكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – المشتريات والتمويل.

وأطلق الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، إشارة بداية السباق الذي امتد لمسافة 106 كلم وسط محمية المرموم الطبيعية، كما تابع جانباً من مجرياته.

وسيطر شباب الأهلي على منافسات الفردي بفوزه بالمركز الأول عن طريق لاعبته مارتا باستيانيلي بعدما قطعت مسافة السباق بزمن وقدره 2.33.57 ساعة وبالمركز الثاني كذلك بواسطة آنا تريفيسي، فيما احتلت سماح خالد من فريق شرطة دبي المركز الثالث.

وعلى صعيد الفرق، حصد شباب الأهلي المركز الأول، يليه فريق شرطة دبي ثانياً، وفريق ووش في المركز الثالث.

وجاء السباق قوياً وشديد المنافسة بين الفرق الثلاثة الأولى وبسرعة عالية بلغ معدلها أكثر من 42 كلم في الساعة، وشهد مشاركة 75 متسابقة من 24 جنسية.

وقام عمير بن جمعة الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمكتب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم – للمشتريات والتمويل رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، بتتويج الفائزات، بحضور منصور بوعصيبة رئيس اتحاد الإمارات للدراجات الهوائية.

ورفع رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة، أسمى آيات الشكر والعرفان إلى مقام صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على رؤيته ودعمه ورعايته التي وضعت البطولة في صدارة البطولات ووفرت لها أسباب التطور والنمو في كل عام، وهو ما انعكس على النسخة الخامسة التي شهدت زيادة في عدد السباقات التي وصلت إلى 6 سباقات لمختلف الفئات ومشاركة نحو 500 متسابق من الهواة والمحترفين من الرجال والسيدات والفرق من مختلف الجنسيات، وهو ما يؤكد الغاية الاستراتيجية من البطولة التي تسعى لنشر ودعم رياضة الدراجات الهوائية وممارسة الرياضة عموماً كأسلوب حياة للمجتمع، وأضاف: لعل سعادتنا في أن البطولة لم تشهد أي حوادث، كما أنها جاءت خالية تماماً من حالات الإصابة بفيروس «كورونا» المستجد، مع سعينا لتطبيق جميع الإجراءات الاحترازية والفحوصات للمشاركين والعاملين لضمان صحة وسلامة الجميع، إلى جانب التأكد من خلو المسارات من أي عوائق ووضع مبدأ السلامة أولاً للمشاركين والفرق الإدارية والمتابعين، فكانت بطولة ناجحة بجميع المقاييس على المستوى الفني، وزيادة تشجيع الممارسين وزيادة عددهم والمستوى الصحي والتنظيمي.

كما تقدم الفلاسي، بالشكر إلى الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، على تفضله بإطلاق شارة الانطلاق للسباق، ومتابعته لمجريات السباق، بما يؤكد حرص القيادة الرشيدة على دعم الرياضيين وتحفيزهم على تحقيق أفضل النتائج والأداء خلال المنافسات.

طباعة Email