انطلاق مهرجان ولي عهد دبي للهجن

بتوجيهات ورعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، انطلق أمس مهرجان سمو ولي عهد دبي للهجن في ميدان المرموم في نسخته الرابعة.

وشهد انطلاقة اليوم الأول للمهرجان، سمو الشيخ محمد بن راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، من خلال تحديات سن الحقاقة لنخبة الاصائل المملوكة لأبناء القبائل، وأقيم السباق على مدار 20 شوطاً بواقع 12 شوطاً مفتوحاً و8 أشواط للإنتاج، لمسافة 4 كيلومترات.

وذهب الناموس في الشوط الرئيسي للحقاقة البكار المفتوح إلى شعار عاطف عطية حسن القرشي والذي قدم «جبارة» على القمة مسجلة توقيتاً قدره 5:48:4 دقائق ونجح شعار محمد ناصر علي الخييلي في وضع بصمته من خلال التحدي الرئيسي للحقاقة الجعدان المفتوح حيث تمكن «الذيب» من تقدم منافسيه محققاً زمناً بلغ 5:50:1 دقائق.

منافسة

وتتنافس هجن أبناء القبائل على رموز الحقاقة مساء اليوم من خلال 15 شوطاً، وينال الفائزان بكأس سمو ولي عهد دبي للحقاقة البكار المفتوح والإنتاج 1.5 مليون درهم، فيما ينال الفائزان ببندقية الحقاقة الجعدان المفتوح والإنتاج مليون درهم، ويحصل أصحاب المركز الأول في الأشواط الخمسة التي تعقب أشواط الرموز على سيارات فخمة.

بينما ينال الفائزون في الأشواط الستة الأخيرة جوائز نقدية قيمة. وتشهد الفترة الصباحية إقامة 30 شوطاً بواقع 12 شوطاً للإنتاج و18 شوطاً مفتوحاً، وينال الفائزون بالمركز الأول في أشواط الإنتاج الخمسة الأولى سيارات فخمة، بينما يحصل أصحاب المركز الأول في أربعة أشواط مفتوحة على سيارات مماثلة.

بينما خصصت جوائز نقدية قيمة لبقية الأشواط. كما تشهد منصة ميدان المرموم مساء اليوم انطلاقة فعاليات مزاد المرموم الثامن (B) للفطامين «الإنتاج الشخصي»، وتعرض من خلال اليوم الأول 65 مطية تنحدر من سلالات فاخرة في عالم سباقات الهجن، مثل الزمول المملوكة للمؤسسات الكبرى لهجن أصحاب السمو الشيوخ، وأبناء القبائل.

326

وتشهد النسخة الرابعة، إقامة 326 شوطاً، بواقع 121 شوطاً لمؤسسات هجن أصحاب السمو الشيوخ، و205 أشواط لهجن أبناء القبائل، ستقام على مدار 12 يوماً من الإثارة والتشويق، وتم تخصيص 20 رمزاً لهجن أبناء القبائل، بداية من سن الحقايق واللقايا والإيذاع والثنايا، حتى الوصول إلى مسك الختام في سن الحول والزمول، الذي سيكون التنافس المثير فيه على سيفي سمو ولي عهد دبي للحول.

في فئتي الإنتاج والمفتوح، إضافة إلى خنجري الزمول لفئة الإنتاج والمفتوح. ويتضمن المهرجان هذا العام، العديد من الفعاليات والبرامج، ويتخلله إقامة ماراثون اليوم الوطني للهجن، الذي يتم تنظيمه بالتعاون مع مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، إضافة إلى مزاد المرموم الثامن للإنتاج الشخصي في سن الفطامين.

اهتمام

كما يحظى المهرجان بإقبال ومشاركة واسعة من هجن أصحاب السمو الشيوخ وهجن أبناء القبائل من دول الخليج، ويعتبر أهم المحطات الرئيسة في موسم السباقات، وأول ملتقى لهجن أصحاب السمو الشيوخ، وثاني ملتقى لهجن أبناء القبائل في الموسم الحالي، ما يساهم في تطور المستوى ورفع الجاهزية للمهرجانات الختامية، ويتم تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية.

طباعة Email