لي ويستوود: أطمح للدفاع عن لقبي في «أبوظبي للغولف»

أكد البريطاني لي ويستوود حامل لقب بطولة أبوظبي HSBC للغولف، استعداده للمشاركة في النسخة الجديدة من البطولة، التي تقام خلال الفترة من 21 وحتى 24 الجاري، مشيراً إلى أنه يطمح إلى الدفاع عن لقبه في بطولة أبوظبي، ووصفها بأنها بطولة مرموقة، وتمثل خطوة رائعة لبدء العام الجديد.


وقال لي ويستوود: الجميع يفضلون زيارة دبي وأبوظبي، لممارسة رياضة الغولف في مثل هذا الطقس الجيد خلال العام، وأكد: لم ألعب الغولف بشكل مكثف قبل مشاركتي بالبطولة، لذا ليس لديّ أي توقعات بالفوز، وقمت بزيارة دبي للقيام بتدريباتي خلال عطلة نهاية الأسبوع، وكانت تدريباتي الوحيدة منذ نهاية الموسم في العام السابق، وأمضيت 5 أو 6 أسابيع تقريباً دون لعب الغولف، وسأستأنف نشاطي بعد وصولي إلى أبوظبي.

وأضاف: الموسم الماضي كان غريباً ومختلفاً بكل المقاييس، حيث كنا مضطرين إلى المرور بإجراءات الإغلاق مرات عدة، ولكني قدمت أداء جيداً وحققت نتيجة جيدة في بطولة هوندا للغولف في الولايات المتحدة الأمريكية، وحللت في المركز الرابع، ولكن الأمور تغيّرت بعد تفشي «كوفيد 19»، وكُنت على وشك بدء المنافسات، واستطعت اختتام العام بنتيجة إيجابية بعد أن حصدت المركز الثاني في دبي.

أداء جيد


وأضاف: يتبيّن من النتائج أنني أقدم أداء جيداً دائماً في الإمارات؛ كما أنني حققت أفضل نتيجتين لي في أبوظبي ودبي، في بداية العام الماضي ونهايته؛ وأنا أسعى لتحقيق هذا الإنجاز خلال العام الحالي. ويُمكنني القول: إن وتيرة المنافسة كانت سريعة نسبياً خلال البطولات الثلاث الأولى، ولكن الحال تغيّر بالنظر إلى موقعي في نهاية العام.

الأفضل

وأشار إلى أن ملعب نادي أبوظبي للغولف يعد واحداً من أفضل الملاعب لديه، وقال، يمثل الملعب تحدياً جيداً لقدرات اللاعبين، فضلاً عن كونه واحداً من الملاعب، التي حظيت بالوقت المناسب ومستوى العناية المطلوبة لتمنح اللاعبين أرضية راسخة يمكنهم ممارسة رياضتهم المفضلة عليه، لافتاً إلى أنه يتعذّر على أي رياضي تعرض لإصابة أن يتوقع تحقيق النجاح عند مشاركته في أي بطولة، ولكن يجب عليهم المشاركة ومتابعة المنافسة رغم الإصابة، دون أن يرتبط ذلك بالطموح للفوز، لأن الإصابة ستمنع تحقيق ذلك الهدف، وقد يكون من الصعب توقّع فترة التوقف عن اللعب ومدى القدرة على خوض المنافسات.

طموح

وعن فوزه باللقب العام الماضي قال: هو شعور رائع وأطمح للفوز بالبطولة هذه المرة أيضاً، ولكن هناك الكثير من الجوانب الأخرى التي يجب مراعاتها، وخصوصاً مع وجود منافس قوي يتمتع بالأفضلية مثل باتريك ريد، وأعتقد أن الأمر يتعلق بالتركيز خلال التدريبات الأخيرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات