«الأولمبية» تدعم ترشح العتيبة لرئاسة «دولي الملاكمة»

وجّهت الأمانة العامة للجنة الأولمبية الوطنية، رسالة إلى جميع اللجان الأولمبية في العالم، تطالبها بدعم ترشيح أنس العتيبة رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي، نائب رئيس الاتحاد الدولي للملاكمة، على منصب رئيس الاتحاد الدولي، في الانتخابات التي ستجرى «عن بُعد» السبت المقبل.

وأكدت اللجنة أن العتيبة كفاءة رياضية مميزة، يملك خبرات إدارية كبيرة على مدار 25 عاماً في الحقل الرياضي، تدرج فيها من المحلية إلى العالمية، عبر اتحاد الإمارات للملاكمة، ثم عضواً بالمكتب التنفيذي للاتحاد الآسيوي، ثم رئيساً للاتحاد الآسيوي، ونائباً لرئيس الاتحاد الدولي، ويملك رؤية طموحة لخدمة الرياضيين المنتمين لرياضة الملاكمة في العالم، للحفاظ على مكتسبات اللعبة، ودعم أبطالها في كافة المحافل، وأنه يؤمن بقيم العدالة والمساواة بين الجنسين، لتحقيق أحلامهم الأولمبية، والحصول على حقوقهم كاملة، كما أنه عضو في اللجنة الأولمبية الوطنية بالإمارات، اعتباراً من عام 2016، وعضو فاعل أيضاً في عدة منظمات مجتمعية بالإمارات.

تقدير

وعبّر العتيبة مرشح الإمارات، عن شكره وتقديره للجنة الأولمبية الوطنية، برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، على دعمها الكبير له، ليس في ترشحه حالياً فقط لانتخابات الاتحاد الدولي للملاكمة، ولكن أيضاً لدعمه من قبل في انتخابات الاتحاد الآسيوي، التي فاز برئاستها في عام 2018، مشيراً إلى أنه يبذل كل جهده حالياً في التواصل مع الاتحادات الوطنية في مختلف قارات العالم، لشرح برنامجه الانتخابي، ومشروعه الطموح لتطوير اللعبة، والحفاظ على مكتسباتها التاريخية منذ عشرات السنين، وحمايتها من كافة التهديدات التي تحيق بها، من خلال تصحيح مسارها الإداري، وتحقيق الاستقرار في الاتحاد الدولي، بعد تجميد اللجنة الأولمبية الدولية لعلاقتها به في عام 2018، واستبعاده من الإشراف على منافسات أولمبياد طوكيو.

وأضاف: الانتخابات لن تكون سهلة، في ظل وجود منافسين أقوياء، لكننا نراهن على برنامجنا الطموح للتطوير، وتحقيق الحوكمة والشفافية والتطوير في المنظمة الدولية، لإعادتها للطريق الصحيح، بعد فترة ليست بالقصيرة من الارتباك، ولا بد من تضافر جهود أسرة الملاكمة في العالم، للحفاظ على مستقبل اللعبة، وعلى المكتسبات التاريخية التي حققتها على مدار العقود الماضية.

كلمات دالة:
  • انس العتيبة ،
  • دولي الملاكمة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات