أبطال الإمارات يكثّفون التحضيرات لـ «أبوظبي العالمية للجوجيتسو»

يواصل اتحاد الإمارات للجوجيتسو استعداداته لتنظيم النسخة الثانية عشرة من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو 2020، والتي تقام في العاصمة أبوظبي على أرض صالة جوجيتسو أرينا بين 17 – 21 نوفمبر المقبل.

ومع اقتراب موعد البطولة، يكثّف أبطال الجوجيتسو في الإمارات من مختلف فئات الأوزان والأحزمة تدريباتهم لتعزيز مهاراتهم وقدراتهم للوقوف على بساط المنافسات في مواجهة نجوم العالم المشاركين في البطولة، على طريق الظفر بالميداليات ورفع علم دولة الإمارات على منصة التتويج.

وفيما حصد نجم منتخب الإمارات عن فئة الكبار فيصل الكتبي الميدالية الفضية في النسخة الماضية، يتطلع هذه المرة إلى تحقيق الميدالية الذهبية، فيما تحرص النجمة الموهوبة الصاعدة بلقيس الهاشمي في فئة الشابات على مواصلة مسيرة إنجازاتها الرائعة، لتسير بذلك على خطى النجوم الكبار الذين يحرصون على المشاركة في البطولة وتقديم أفضل ما لديهم من مستويات الأداء. وتأتي مشاركات الأبطال المحليين انطلاقاً من الفرصة الفريدة التي توفرها البطولة لهم لتحسين تصنيفاتهم وتسليط الضوء على خبراتهم الطويلة، إلى جانب المساهمة في ترسيخ مكانة أبوظبي عاصمة عالمية للعبة.

وينبع تصميم أبطال الإمارات على تحقيق نتائج مشرّفة في بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو من شعورهم بالمسؤولية التي يتحملونها أمام جمهور مشجعيهم، وتأكيد أهليتهم لحمل شعلة الرياضة النبيلة في جميع المحافل الدولية.

ثقة

وأكد يوسف عبدالله البطران، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو أن ثقة مسؤولي الاتحاد في لاعبي ولاعبات الإمارات بلا حدود، وأن مستويات التنظيم الرفيعة التي تتمتع بها بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو تسهم في تشجيع أهم لاعبي الجوجيتسو من مختلف أنحاء العالم للوقوف على بساط منافساتها، حرصاً على مواجهة الخبرات المشاركة، والظفر بالميداليات الملونة في مختلف فئاتها.

وقال: على مدى مسيرتها الناجحة، تحوّلت بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو لأهم فعالية على أجندة هذه الرياضة على المستوى الدولي. وبالنظر لحجم الخبرات الرفيعة التي تشارك في البطولة، يعمل أبطال الإمارات على دراسة أدائهم التكتيكي لرصد نقاط القوة والضعف

من ناحيته أكد بطلنا فيصل الكتبي أنه سيكون مستعداً لمواجهة خصومه التقليديين من أهم نجوم العالم، وقال: «أشارك في منافسات هذا العام واضعاً الذهب نصب عينيّ. ويبقى التحدي يبقى القيمة الأهم التي ترسخها رياضة الجوجيتسو في نفوسنا.».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات