2328 متابعاً لدورات العودة الآمنة للنشاط الرياضي

اختتم الأولمبياد الخاص الإماراتي بالتعاون مع مركز إعداد القادة عدداً من الدورات والبرامج حول استراتيجيات العودة الآمنة للنشاط الرياضي والتي تضمنت دورة العودة الآمنة إلى الملاعب دون إصابات بعد «كوفيد 19» واستهدفت المحافظة على صحة الرياضيين والوقاية من الإصابات في النشاط الرياضي للأولمبياد الخاص.

وأشرف على هذه الدورة -التي جرت عن بُعد- الدكتور عبدالله الرحومي، نائب رئيس لجنة الطب الرياضي باللجنة الأولمبية الوطنية، وشارك فيها 1092 مشاركاً من الجنسين، في حين تابع الدورة عبر منصة البث 2328 متابعاً.

وتبع ذلك تنظيم دورة الإعداد البدني للرياضيين بعد عودة التدريبات التي توقفت في السابق بسبب جائحة «كوفيد 19» والتي أشرف عليها الدكتور عاطف رشاد، أستاذ التدريب الرياضي والمندوب الفني للكرة الطائرة بالأولمبياد الخاص، وذلك بمشاركة 1280 مشاركاً و2134 متابعاً عبر منصة البث الإلكترونية.

وتناول المحاضرون خلال الدورات التي استمرت 3 أيام عدة محاور ركزت على تهيئة البيئة الآمنة لممارسة أصحاب الهمم من رياضيي الأولمبياد الخاص وشركائهم وفق الإجراءات والاشتراكات الاحترازية والتحديات الحالية والمستقبلية لضمان أفضل مشاركة لهم ضمن ضوابط الأولمبياد الخاص الدولي والاتحادات والمنظمات الرياضية الدولية والوطنية بجانب الوصول بالرياضيين إلى مستوى من الكفاءة البدنية والصحية والنفسية.

 

إشادة

وأشاد شريف الفولي، مدير عام الألعاب والمسابقات بالرئاسة الإقليمية للأولمبياد الخاص في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بالدور الكبير الذي يقوم به الأولمبياد الخاص الإماراتي ومركز إعداد القادة في توفير التدريب والتطوير المهني اللازم للعاملين بالقطاع الرياضي لأصحاب الهمم، مؤكداً أن الدورات الافتراضية التي قدمت من خلال منصة الأولمبياد الإماراتي لاقت اهتماماً وحضوراً مكثفاً من منتسبي كافة برامج منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات