مارك جودارد: نجاحات «جزيرة النزال» فاقت التوقعات

أكد البريطاني مارك جودارد أشهر حكام الفنون القتالية المختلطة في العالم، وعضو اللجنة التنفيذية لتنظيم البطولات في الاتحاد الدولي «IMMAF» أن النجاح الذي حققته بطولتا جزيرة النزال «يو إف سي» و«محاربي الإمارات» فاق كل التوقعات، خصوصاً في مجال تطبيق أفضل بروتوكول طبي وقائي، للحفاظ على اللاعبين والمنظمين والحكام، وكل فرق العمل على مدار شهر كامل، معرباً عن تقديره للمسؤولين في أبوظبي على شجاعتهم وثقتهم بأنفسهم لإقامة البطولتين في هذه الظروف، التي أجبرت العالم على إيقاف أنشطته الرياضية.

وقال جودارد: «أعمل في مجال التحكيم بالفنون القتالية المختلطة منذ 16 عاماً، وأدير النزالات مع منظمة «يو إف سي» منذ 13 عاماً، وأدرت العديد من النزالات العالمية ببن أشهر المقاتلين، منها ما أقيم على ملاعب كرة القدم بأستراليا، في ظل حضور جماهيري يزيد على 60 ألف متفرج، وما هو داخل الصالات العملاقة في لاس فيجاس بالولايات المتحدة الأمريكية، وكنت أسعد بذلك، وأستعد للنزالات مثل اللاعبين بالضبط من خلال التدريبات البدنية والذهنية، حتى أخرج بها إلى بر الأمان بدون الوقوع في أي أخطاء مؤثرة في القرارات، وهذا يتطلب تركيزاً كبيراً في متابعة المقاتلين قبل النزالات، وجمع أكبر قدر من المعلومات عنهم، وتحليل سلوكياتهم، حتى أكون على ثقة في اتخاذ القرارات المناسبة خلال النزالات».

وعن مشاركته في إدارة نزالات بطولتي «جزيرة النزال» و«محاربي الإمارات» يقول جودارد: «فرحتي بتلقي الدعوة للحضور والمشاركة في البطولتين فاقت فرحتي بالنجاح في إدارة أصعب وأهم النزالات العالمية، لأن هذه الدعوة جاءتني في وقت يتوقف فيه النشاط في العالم كله تحت تأثير جائحة «كورونا»، كما أنني أحب منطقة الخليج بشكل عام، وتربطني علاقة خاصة بالإمارات التي زرتها مرات عدة من قبل، وأعرف أنها من الدول الرائدة في العالم في كل المجالات، كما أنني أتابع التطور الملموس في العلاقة بين أبوظبي والمنظمة العالمية للفنون القتالية المختلطة «يو إف سي»، وأيضاً تبنيها للفنون القتالية المختلطة في المنطقة بشكل عام من خلال بطولة «محاربي الإمارات»، التي أصبحت واحدة من أهم بطولات العالم، وبالتالي لم أتردد لحظة واحدة في قبول الدعوة، والحضور كي أكون جزءاً من الحدثين، وتسعدني أن تستمر هذه العلاقة في المستقبل، لأنني على ثقة بأن الإمارات تمضي على الطريق الصحيح كي تكون عاصمة الفنون القتالية المختلطة في العالم».

ثناء

قال مارك جودارد : «أعتبر نفسي محظوظاً بالمشاركة في إدارة نزالات «محاربي الإمارات» أكثر من مرة، وأقول إن اللجنة المنظمة وعلى رأسها فؤاد درويش ورايان تبذل جهداً كبيراً في تطوير البطولة من نسخة إلى أخرى، كي تصبح أهم بطولة في المنطقة، وواحدة من أهم البطولات في العالم وفقاً لمعايير الجودة، وأقول إن البروتوكول الطبي الذي تم تطبيقه في «جزيرة النزال»، و«محاربي الإمارات» هو الأفضل في العالم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات