قصة خـــبرية

كفيف يكسب مباراته مع العِلم

بعد سنوات من الجد والاجتهاد والدراسة، أنهى المواطن عبد العزيز نجم من أصحاب الهمم والمنسق الإعلامي بنادي الشارقة رحلته الأكاديمية وكسب مباراته ضد «العِلم» بعد أن تخرّج من جامعة عجمان بدرجة البكالوريوس في القانون، ليؤكد أن الطموح هو وقود التفوق بعد كتابة قصة نجاح جديدة رغم الإعاقة البصرية التي يعاني منها، حيث أثبت في الفترة الماضية كفاءته وجدارته في إدارة العديد من المؤتمرات الصحافية في النادي الخاصة بمسابقات كرة القدم مثل تقديم المدربين في جولات دوري الخليج العربي إلى جانب نجاحه في مجالات أخرى مثل التمثيل والإعلام بصفته مذيعاً في مؤسسة الشارقة للإعلام.

وأعرب عبد العزيز عن بالغ سعادته بتكلل رحلته الأكاديمية بالنجاح، وقال إن الطريق لم يكن مفروشاً بالورود أمامه في ظل وجود العديد من الصعوبات إلا أنه تمكن من تحويل التحديات إلى فرص عبر توظيف التكنولوجيا واستثمارها في مشواره الأكاديمي باستخدام تطبيقات ذكية ساعدته في عملية الدراسة عن بعد منها برنامج تحويل المواد المقروءة إلى مسموعة، مؤكداً أن الشهادة العلمية ستكون دافعاً كبيراً لتحقيق مزيد من النجاحات في الفترة المقبلة سواء على المستوى المهني أو حتى في الجوانب الأخرى التي يهواها في الإعلام والرياضة.

وأضاف نجم لـ «البيان الرياضي» إن طموحه المقبل هو استكمال مشواره الأكاديمي بدراسة الماجستير ثم الدكتوراه، ويتطلع إلى أن يكون أحد الأشخاص المؤثرين في المجال الرياضي وتحديداً في القانون الرياضي، وأن يكون رافداً لهذا القطاع المهم، مشيراً إلى أنه بعد اكتساب الخبرة سيسعى إلى إعداد برنامج رياضي يسلط الضوء على الجانب القانوني في القطاع الرياضي بما في ذلك كرة القدم وتوعية المجتمع الرياضي بالعديد من الأمور مثل التعريف بحقوق اللاعبين والالتزامات الواجبة عليهم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات