"واشنطن بوست" تشيد بمجمع حمدان بن محمد الرياضي وتميز دبي

نشرت صحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية في قسم الأخبار الدولية بموقعها الالكتروني صورة الأنشطة التي تقام في مجمع حمدان بن محمد الرياضي الذي كان في مقدمة المنشآت التي استأنفت فيها الأنشطة الرياضية بناء على قرار مجلس دبي الرياضي لتصبح إمارة دبي من أوائل المدن حول العالم التي تسمح بعودة النشاط الرياضي فيها.

وكانت دبي في مقدمة المدن التي رصدتها صحيفة "واشنطن بوست" ضمن موضوع "ما أعيد فتحه وما لا يزال مقيدا في 16 مدينة حول العالم"، وأبرزت الصحيفة قدرة إمارة دبي على تطبيق كافة معايير السلامة، لتكون النموذج المثالي بين أكبر مدن العالم من خلال الإجراءات التي وضحتها الصورة في مجمع حمدان بن محمد الرياضي، وتضمن الموضوع صوراً من الإجراءات المطبقة في أشهر مدن العالم وهي: بكين، برلين، دبي، هونغ كونغ، لندن، مدريد، مكسيكو سيتي، موسكو، نيروبي، نيودلهي، باريس، ريودي جانيرو، روما، سيؤول، طوكيو، تورنتو.

وذكرت الصحيفة في الموضوع: "أنه لم تكن هناك استراتيجية مشتركة عندما بدأت جائحة كوفيد 19 في الانتشار، وينطبق الشيء نفسه في جميع أنحاء العالم على خطط عودة النشاط مرة أخرى من عمليات الإغلاق، تختلف الأولويات والوتيرة حول كيفية إعادة فتح الأنشطة التجارية والمدارس والمطاعم وكل شيء آخر وضعت له قيود لمحاربة انتشار الوباء، واعتمدت بعض الدول جدولاً زمنياً سريعاً، فيما كان البعض الآخر أكثر حذرا، ولا تزال هناك أماكن تحاول التقليل من منحنى العدوى. ويحتفظ مراسلو واشنطن بوست والمساهمون في 16 مدينة ببطاقة قياس الأداء بشأن ما عاد وما لا".

ويعد مجمع حمدان بن محمد  الرياضي من أهم المنشآت الرياضية، حيث تم تشييده وفقاً لأحدث المواصفات العالمية عام 2010، ليكون تحفة معمارية رائعة حظيت بإشادة الكثير، ويعد أكبر مركز للرياضات المائية في العالم، حيث يقام على مساحة 56,031 متر مربع، وقد زود بأحدث التقنيات العالمية، إذ يضم حوضاً للسباحة بطول 50م، مسبح غطس 25م، ومسبح إحماء وتدريب 50م، مطابقَين للمعايير الأولمبية، ويمكن تحويلهما إلى منصّة للمنافسات الرياضية، كالكاراتيه، وكرة السلة، وغيرها، وتم تصميم مقاعد الصالة الرئيسة على شكل حدوة حصان، تتسع لنحو 15000 متفرج، وعلى المدى البعيد، سيصبح مجمع حمدان بن محمد الرياضي أهم مركز رياضي للألعاب داخل الصالات المغلقة في الشرق الأوسط.

ومنذ إنشاء مجمع حمدان بن محمد ، وهو يستقبل الفعاليات الرياضية الكبرى، منها بطولة العالم للسباحة فينا أرينا دبي 2010 التي شهدت مشاركة أكثر من 29 دولة، ولاقى إشادة الوفود والسباحين العالميين الذين يتوافدون على المجمع باستمرار.

وكذلك بطولة دبي الدولية للسباحة، وبطولة الشتاء الوطنية، وبطولة دبي الدولية لكرة الماء، وبطولة العالم للغطس "فينا" 2014، وبطولة العالم للسباحة للناشئين، وبالإضافة إلى البطولات المائية، فقد استضاف المجمع عدداً من البطولات الكبرى للألعاب الأخرى، منها مباراة كأس السوبر الدولية لكرة اليد، التي جمعت فريقي برشلونة الإسباني، وكيلسي البولندي، ونهائيات دبي لسلسلة السوبر العالمية للريشة الطائرة، وبطولة كرة السلة وبطولة "مهاريلكا فليبيناس" لكرة السلة التي نظمها نجم الملاكمة  العالمية ماني باكياو، وغيرها من البطولات المهمة التي استضافها المجمع.

كلمات دالة:
  • مجمع حمدان بن محمد الرياضي ،
  • واشنطن بوست،
  • اشادة،
  • الاجراءات الاحترازية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات