عمران عبد الله: المدرب المواطن مظلوم

عمران عبد الله

أبدى عمران عبد الله الأمين العام للجنة التنفيذية لكرة قدم الصالات، رأيه في العديد من القضايا، التي شغلت الوسط الرياضي الكروي في الفترة الأخيرة، وبدأ بالإشارة إلى أنه كان الأفضل للمنتخب الإماراتي الأول، التعاقد مع مدرب سبق له العمل في الدولة، كما تطرق إلى الظلم الذي يتعرض له المدرب المواطن، وأيد قرار إلغاء الموسم 2019 ـــ 2020، من دون تتويج لشباب الأهلي، وتصعيد فريقي كوارتو والفلاح، إلى دوري الدرجة الأولى، وشدد على أنه كان من الضروري التنسيق بين رابطة دوري المحترفين واتحاد الكرة الإماراتي، قبل إصدار سلسلة القرارات الأخيرة.

ورأى عمران عبد الله أن المدرب الوطني مظلوم في الكرة الإماراتية، وقال: «أتمنى أن يحصل المدرب المواطن على فرصة أكبر مع أنديتنا، لأنه يعاني من ظلم كبير من وجهة نظري، رغم إثباته كفاءة عالية عندما تتاح له الفرصة، ورغم أنه لدينا 14 نادياً في دوري الخليج العربي للمحترفين، إلا أنه ليس لدينا سوى مدرب وطني واحد في المسابقة، وهو عبد العزيز العنبري مدرب الشارقة».

توقيت صعب

وعن المنتخب أوضح عمران: «كنت أفضل أن يكون مدرب منتخبنا الوطني الأول، مدرباً لديه سابق معرفة بالكرة الإماراتية، وسبق له العمل في الدولة، وليس الكولومبي خورخي لويس بينتو، والذي لم يسبق له العمل حتى في منطقة الخليج، لأن التوقيت الذي يتولى فيه المسؤولية صعب للغاية ».

وأيد عمران عبد الله سلسلة القرارات الأخيرة الصادرة عن اتحاد الكرة الإماراتي ورابطة دوري المحترفين، وفي مقدمتها إلغاء دوري الخليج العربي، وقال: «أنا مع إلغاء الدوري، لصعوبة استكمال المسابقة خلال أغسطس المقبل».وأكمل: «بعد قرار إلغاء الدوري، كان من الضروري إصدار سلسلة قرارات أخرى، ومنها القرار بعدم تتويج شباب الأهلي بدرع الدوري، وأرى أنه قرار صحيح، لأن هناك فارق 6 نقاط بينه وبين العين أقرب مطارديه، ومع بقاء 7 جولات متبقية على نهاية الدوري، ومنها 3 جولات أمام منافسين مباشرين، وهم العين والشارقة والوحدة، أي أن اللقب لا يزال في الملعب، ولم يكن من العدل منحه لشباب الأهلي، مع إمكانية فوز أي منافسيه باللقب إذا استكملت المسابقة». واعتبر عمران عبد الله أن قرار عدم الهبوط والصعود، من القرارات الصائبة أيضاً، رغم الظلم الذي تعرض له فريق الإمارات، والذي كان يحتاج إلى نقطة واحدة فقط من 4 مباريات، لحسم الصعود ».

واعتبر عمران عبد الله أن اتحاد الكرة اتخذ القرار المناسب بتصعيد فريقي كوارتو والفلاح، إلى دوري الدرجة الأولى إذا نجحا في استيفاء شروط المشاركة، وقال: «زيادة أندية دوري الدرجة الأولى، يزيد من قوة المسابقة، وهو الأمر الذي يصب في مصلحة كرة الإمارات، ولكن لا بد هنا أن يتم تعديل لائحة دوري الدرجة الأولى أيضاً، ليكون هناك صعود وهبوط مثل دوري المحترفين».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات