ريم الهاشمي.. من بساط الجوجيتسو إلى علوم الفضاء

أكدت ريم عبدالله عبدالكريم الهاشمي، أول بطلة عالم إماراتية لفئة الكبار في رياضة الجوجيتسو، والتي تدرس هندسة الفضاء في جامعة خليفة، أنها تتابع عن كثب كل أخبار الرحلة التاريخية «مسبار الأمل»، التي سيقوم بها إلى كوكب المريخ، وسيتواكب ذلك مع احتفالات دولة الإمارات باليوبيل الذهبي، ومرور 50 عاماً على تأسيس دولة الاتحاد، وتشعر بالفخر للتطور الملموس، الذي تحققه الإمارات في هذا التخصص المهم، الذي يجسد مدى اهتمام القيادة الرشيدة بالمستقبل، ويعكس ريادة الإمارات إقليمياً ودولياً في علوم الفضاء.

تقدير

وقالت ريم الهاشمي (20 عاماً)، والتي أنهت دراستها في العام الثاني بهندسة الفضاء، وتعد أول بطلة عالم في الألعاب القتالية، تدرس هذا التخصص، إنها رأت بعينها مدى اهتمام العالم بجهود الإمارات في مجال علوم الفضاء، خلال رحلتها العلمية نهاية 2018 والتي قامت بها من فلوريدا الأمريكية، بعد فوزها بإحدى المسابقات البحثية في مركز محمد بن راشد للفضاء، مؤكدة أنها عاشت لحظات لن تنسى عند الخروج من مجال الجاذبية الأرضية، والدخول في مجالات أخرى لأغلفة القمر والمريخ، وأكدت الهاشمي أن كل من تحدث معها في تلك الرحلة، التي استغرقت أسبوعاً كاملاً بالولايات المتحدة الأمريكية، كان ينظر للإمارات بكل تقدير وإعجاب، ويؤكد أنها أرض الفرص، وموطن الإبداع، وقبلة المبادرات والابتكار.

فائدة

وأوضحت ريم الهاشمي أنها استفادت الكثير من ممارستها الرياضة في تخصصها بهندسة الفضاء، وأن أهم الفوائد التي عادت عليها من تميزها في رياضة الجوجيتسو هو اللياقة البدنية العالية، التي يجب أن تتوفر في رواد الفضاء، والقدرة على التركيز والوصول لمرحلة الصفاء الذهني، والصبر والتحمل بالإضافة إلى روح المغامرة والشجاعة والثقة بالنفس، واتخاذ القرار المناسب في الوقت المناسب، مشيرة إلى أنها ومن خلال رياضة الجوجيتسو تعلمت كيف تنظم وقتها، وتدرك قيمة كل لحظة لاستثمارها في كل ما هو مفيد.

رحلة

وأوضحت ريم، أن المسبار سيقوم برحلة لكوكب المريخ، لأغراض علمية، مثمنة دور الإمارات التي تقوم بهذا الجهد، فهذا إنجاز كبير يعزز مكانتها على المستوى العالمي كونها أول دولة عربية وإسلامية تقطع هذا الشوط الطويل في علوم وأبحاث الفضاء. وأضافت ريم: أقرأ كل ما يكتب عن رحلة مسبار الأمل، منذ فترة طويلة، وأتواصل مع أساتذتي وزملائي في الجامعة للحديث عنها، وأتابع كل ما يقدم في الفضائيات حولها، وسوف أحرص على متابعة الرحلة لحظة بلحظة عند انطلاقها، وأفكر في إعداد فيديوهات «لايف» بصوتي، للتعليق على انطلاق الرحلة، وشرح بعض الأمور الفنية من أجل تبسيط المعلومات لغير الدارسين.

طباعة Email