دولية الطاولة الافتراضية على خط الانطلاق

يتواصل التسجيل في أول وأكبر بطولة دولية افتراضية بمنطقة الشرق الأوسط لكرة الطاولة، والتي تنطلق يوم 12 يوليو الجاري، وتقام عن بعد بنظام المحاكاة، الذي يضمن تطبيق قوانين الاتحاد الدولي للعبة، وتجرى مبارياتها بنظام خروج المغلوب بداية من دور الـ64، وتتضمن كل مباراة 3 أشواط بواقع 11 نقطة في كل شوط.

وأكد أحمد البحر، أمين السر المساعد، عضو مجلس إدارة اتحاد الإمارات، رئيس اللجنة الفنية بالاتحادين الآسيوي وغربي آسيا لكرة الطاولة، أن التسجيل يتم بالتعاون مع إحدى الشركات، وأنه فور الوصول إلى العدد المحدد للمشاركة في البطولة.

والتي تسمح لكل اللاعبين المحليين والعرب وكل راغبي المشاركة من مختلف دول العالم بالانضمام لها، سيتم إغلاق الباب، بعدما تم التواصل أيضاً مع الاتحاد الدولي للعبة، لاستغلال موقعه الإلكتروني الرسمي في الدعاية للبطولة، ووضع الرابط الخاص للتسجيل فيها على موقع الاتحاد الدولي.

استثمار متميز

وأشار البحر، إلى أن البطولة تقام أول مرة في المنطقة، وتعد استثماراً متميزاً لفترة توقف النشاط، وتعزيزاً للمشاعر الإيجابية، وفرصة مهمة لتطوير مستوى اللاعبين المحليين في الأندية والمنتخبات في المرحلة الانتقالية التي ستؤدي لعودة النشاط بشكل طبيعي في المسابقات والبطولات الإقليمية والقارية والعالمية، في ضوء توجيهات الهيئة العامة للرياضة، وأوضح:

«نظام المحاكاة للاعبين في البطولة، سيكون كأنهم يمارسون رياضتهم بالضبط على الطاولة من خلال ارتداء نظارات خاصة تدخل اللاعب في العالم الافتراضي أمام المنافس، مع استخدام مضارب خاصة يقوم بتحريكها كأنه على الطاولة بالضبط من وضع الحركة، والنسخة المقبلة ستكون على سبيل التجربة، ويمكن تكرارها في حالة تحقيقها للنجاح المطلوب، كما أنه يمكن اعتمادها ضمن المسابقات المحلية الموسم المقبل».

النشاط المحلي

أما عن عودة النشاط المحلي، فقال البحر: «وضعنا جدول استكمال المسابقات المحلية، وقمنا بتعميمه على الأندية، في ضوء توصية لجنة المسابقات، مع متابعة إجراءات تعقيم الصالات، وضوابط الأندية مع المجالس الرياضية لعودة النشاط للأندية، في ظل توفير التباعد الاجتماعي، وستكون العودة بالمتبقي من مسابقة الدوري العام في سبتمبر المقبل، فيما تم إلغاء بطولات الفردي والزوجي».

وأضاف: «إكمال الموسم سيكون وفق الشروط المعتمدة نفسها للموسم الحالي، أي لا يمكن استبدال أي لاعب في القائمة أو تسجيل أي لاعب جديد، أما بخصوص الموسم المقبل ومسابقاته، فستكون البداية الموسم الجديد في أكتوبر 2020، على أن تبدأ ببطولات المراحل السنية، وسنفتح الباب أمام قيد وتسجيل الأندية واللاعبين في أغسطس المقبل، ووسط توقعات بانضمام أندية جديدة، بشرط أن تكون الأجواء الصحية ملائمة وقتها».

انتخابات

وعلى صعيد الانتخابات المرتقبة للاتحادات في الأيام المقبلة، ينتظر اتحاد الكرة الطاولة، اعتماد النظام الأساسي من قبل اللجنة الأولمبية الوطنية، بعد اعتماده من قبل مجلس إدارة الاتحاد، وتحديد الهيئة العامة للرياضة، لإجراءات الجمعية العمومية غير العادية للاتحاد، لاعتماد النظام الذي ستجرى وفق بنوده، انتخابات مجلس إدارة الاتحاد الجديد للعبة، والمتوقع إجراؤها خلال سبتمبر المقبل، إذ ما تزال الاتحادات الرياضية، تنتظر صدور مواعيد الانتخابات من الهيئة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات