مبادرة بين «هيئة الرياضة» و«أم القيوين الطبيّة»

نفذت الهيئة العامة للرياضة، بالتعاون مع منطقة أم القيوين الطبية، ومركز إرادة للتأهيل والعلاج، مبادرة رياضية مجتمعية، من خلال تقديم أجهزة رياضية حديثة، لاستخدامها في الصالات الرياضية بالمركز، لقسمي الذكور والإناث، وذلك في إطار مبادرة «للرياضة.. للحياة»، التي تتبناها الهيئة، وتستهدف تعزيز مفهوم الرياضة المجتمعية، لا سيما في ظل الظروف الراهنة، واستجابة للإجراءات الوقائية والتدابير الاحترازية التي تتخذها الدولة لحماية المجتمع وصون مكتسباته.

من جهته، قال سعيد عبد الغفار حسين، الأمين العام للهيئة العامة للرياضة: نسعى ونسعد بتقديم كل ما نستطيع تسخيره للمواطنين والمقيمين على هذه الأرض الطيبة، خاصة من فئات كبار المواطنين وأصحاب الهمم، للتأكيد على دورهم، وإبرازهم في المجتمع، وممارسة حياة تضمن لهم نمطاً صحياً سليماً.

تأتي هذه المبادرة، استكمالاً للجهود المتواصلة بتوجيهات الحكومة الرشيدة، لتوفير الاحتياجات للمواطنين والمقيمين، وترجمة لحرص القيادة على توفير الدعم، التي هي بأمس الحاجة لتعزيز جودة وأسلوب حياتها، من خلال ممارسة الرياضة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات