بحر دبي يتدفق بالفعاليات الرياضية غداً

تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي، بعودة المنافسات الرياضية في إمارة دبي، يشهد شاطئ الشروق في جميرا عصر الغد، تدشين فعاليات أسبوع دبي البحري الصيفي، الذي ينظمه نادي دبي الدولي للرياضات البحري، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، حتى يوم السبت المقبل.

وكان مجلس دبي الرياضي، قد أعلن عن عودة المنافسات الرياضية خلال شهر يونيو الجاري، تزامناً مع عودة النشاط الرياضي، وتنفيذاً لخطة المجلس للمرحلة المقبلة، التي يتم العمل بها وفق مراحل متعددة، انسجاماً مع خطة الحكومة وتعليمات اللجنة العليا لإدارة الأزمات والكوارث بدبي، والجهات الحكومية المختصة، في ما يتعلق بفتح جميع قطاعات الحياة، ووفق لائحة الشروط والإجراءات الرسمية الموضوعة، والتي تراعي سلامة المشاركين، وتوفر لهم البيئة النموذجية الآمنة، لخوض المنافسات وممارسة رياضاتهم المفضلة.

البداية

وتبدأ فعاليات الأسبوع البحري الصيفي اليوم، من خلال فعاليتين، الأولى هي استعراض الألواح المائية الطائرة -فلاي بورد، والتي تجمع نخبة من الشباب محبي هذه الرياضة، التي كان للنادي شرف إطلاق أول منافسة رسمية لها في يناير عام 2016، والثانية استعراض منافسات موتو سيرف، التي تظهر بحلتها للمرة الأولى في شواطئ دبي.

ورفع أحمد سعيد بن مسحار رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، الشكر الجزيل إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، على الرؤى الحكيمة والتوجيهات السديدة، وإلى سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي للإمارة، على المتابعة والاهتمام التي كان لها الأثر الكبير في تجاوز آثار جائحة وباء «كورونا» المستجد، والذي ألقى بظلاله على جميع بلدان العالم.

إشادة

كما أشاد رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم رئيس مجلس دبي الرياضي، بعودة الأنشطة والفعاليات الرياضية، تزامناً وانسجاماً مع التوجهات الحكومية في الإمارة، حيث سيكون هذا الأسبوع البداية الفعلية، من خلال التنافس والاحتكاك بين رواد البحر في مختلف الفعاليات.

وقال رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية: كم نحن سعداء اليوم، ونحن نستعيد بصيصاً من العافية الرياضية، أن يحمل الحدث رسالة امتنان وشكر إلى الأوفياء من مجتمعنا، أصحاب العطاء في خط الدفاع الأول، من خلال لمسة الوفاء بتزيين القلادات والميداليات للمتميزين في الفعاليات، بصورهم الغالية، في تقدير لما بذلوه من جهود طوال الفترة الماضية.

حرص

وأكد بن مسحار أن نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، حرص على اختيار فعاليات مميزة، تمتلك قاعدة من الممارسين في الكثير من الرياضات المائية، الأمر الذي يبرز أهمية الرياضة على مستوى الحالة البدنية والمعنوية لأفراد المجتمع، حيث يتطلع النادي لتوفير فرص رائعة لعشاق الرياضات البحرية، وتنظيم فعاليات مختلفة في أجواء مثالية، ضمن البرنامج الذي أعدته اللجنة المنظمة، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، وعدد من المؤسسات الحكومية والخاصة لإنجاح الفعاليات، والتي تأتي بعدما أسدل النادي الستار مؤخراً على الموسم التنافسي قبل فترة، بنسبة إنجاز كبيرة في تنظيم الأحداث والسباقات.

وقال إن الفعاليات التي تقام في أسبوع دبي البحري الصيفي، تشمل العديد من الأنشطة التي تتطابق مع المعايير التي تم تحديدها من قبل الجهات المسؤولة في الإمارة، ومراعاة الاشتراطات والإجراءات الاحترازية الصادرة عنها، حيث يجمع الأسبوع بين المتعة والتشويق في ألعاب الألواح المائية الطائرة (فلاي بورد)، وموتو سيرف، وألواح التجديف واقف، وألواح التزحلق المائية (كايت سيرف)، وصيد الأسماك بقوارب (كاياك)، والشراعية الحديثة (قوارب ليزر 4.7 واوبتمست). 

وأضاف رئيس مجلس إدارة نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، أن النادي يسعى من خلال هذه الفعاليات، إلى تحقيق انتشار جغرافي في المسطحات المائية الخلابة، التي تتمتع بها دانة الدنيا دبي، لتبرز هذه الأحداث، المعالم الحضارية الساحرة من أحدث المشاريع في الإمارة، مثل شاطئ الشروق بالقرب من (قناة دبي المائية)، وشواطئ جميرا (نسناس وكايت بيتش)، والواجهة البحرية قبالة جزر العالم، وجزيرة نخلة جميرا، وفندق برج العرب.

ترتيبات

من جانب آخر، أكملت اللجنة المنظمة في نادي دبي الدولي للرياضات البحرية، كافة الترتيبات، لبدء فعاليات أسبوع دبي البحري الصيفي اليوم في شاطئ الشروق، عبر فعاليتي الألواح المائية الطائرة (فلاي بورد)، واستعراض فلاي بورد، بداية من الساعة الخامسة عصراً، حيث أعدت العدة لإنجاح الحدث، بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي، والجهات المنظمة، وعدد من الدوائر الحكومية والمؤسسات الوطنية.

وقال هزيم محمد القمزي مدير إدارة السباقات في النادي، إن اللجنة المنظمة وضعت الكثير من القيود على الفعاليات، تضمن سلامة جميع المشاركين، بعد توفير جميع اشتراطات وإجراءات السلامة، حيث يقتصر الأسبوع على الفعاليات التي حصلت على موافقة مجلس دبي الرياضي، وتم على ضوئها توجيه دعوة مفتوحة لمحبي الرياضات البحرية، حيث لن يسمح بمشاركة الأشخاص الذين يعانون من الأمراض المزمنة، وأمراض الجهاز التنفسي.

وأضاف أن اللجنة المنظمة في النادي، قامت بتجهيز كافة الاحتياجات عبر فريقها التنظيمي، ومن بينها العيادة الطبية التي ترافق الفعاليات في مختلف المرافق، وتزويدها بكافة الخدمات، مع إلزام الجميع من المنظمين والعاملين والمتطوعين، بارتداء الكمامات خلال فترة التنظيم، وتوفير المعقمات الطبية، فضلاً عن تعقيم المكان قبل وبعد الانتهاء من المنافسات.

تجهيزات

وأكد القمزي أن التجهيزات الفنية اكتملت أيضاً، بالتنسيق مع الجهات الداعمة والمتخصصة في كافة المجالات، مشيراً إلى أن عملية التسجيل شهدت إقبالاً كبيراً من مختلف شرائح المجتمع، مبيناً أن عملية التسجيل سوف تستمر حتى قبيل انطلاقة كل فعالية، بشرط إكمال الإجراءات عبر الموقع الرسمي للنادي.

كلمات دالة:
  • مجلس دبي الرياضي ،
  • فعاليات رياضية،
  • منافسات رياضية،
  • الألواح المائية الطائرة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات