«أوسس» التطوعي يشارك في تعقيم «مصفح»

يواصل فريق «أوسس» التطوعي، الذي تم إنشاؤه تحت مظلة اتحاد الإمارات للجوجيتسو، أنشطته الرامية لخدمة المجتمع المحلي، حيث كشف الاتحاد عن مشاركة فريق «أوسس» في الحملة الوطنية لتعقيم منطقة مصفح.

والتي تنفذها المؤسسات المعنية في الدولة، وهي شركة أبوظبي للخدمات الصحية (صحة)، والقيادة العامة لشرطة أبوظبي، والهـيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، في إطار الجهود المتواصلة للحد من انتشار فيروس «كورونا».

وكانت الحملة الوطنية لتعقيم مصفح، قد انطلقت يوم 12 مايو الجاري، وتغطي جميع المناطق والمرافق والمباني السكنية والتجارية والصناعية في المنطقة، ويضم فريق «أوسس» 12 متطوعاً، سيشاركون بشكلٍ يومي في الحملة، التي تستمر على مدى شهرين، ليصل العدد الإجمالي للمشاركين من فريق «أوسس»، إلى 400 متطوع، وإلى جانب حملة التعقيم، سيشارك فريق «أوسس» التطوعي، في إجراء عمليات المسح للكشف عن الفيروس، بين فئات العمالة الموجودة في المنطقة، وذلك من الساعة السادسة مساءً وحتى الساعة الثانية بعد منتصف الليل.

الحملات الوطنية

وقالت أميرة المحرمي مديرة فريق «أوسس» التطوعي: «بتوجيه ودعم من اتحاد الإمارات للجوجيتسو، نحرص في فريق «أوسس»، على المشاركة في مختلف الحملات الوطنية، وخاصةً تلك الرامية لخدمة المجتمع، حيث سارع فريقنا للتعاون مع فرق شركة صحة وشرطة أبوظبي والهيئة الوطنية لإدارة الأزمات والكوارث، في تنفيذ حملة التعقيم الوطني في منطقة مصفح.

وتنبع مشاركتنا في هذه الحملة الوطنية، من حرصنا على دعم مختلف الجهود الرامية لمكافحة الفيروس والحد من انتشاره، بما يسهم في تمكين مختلف شرائح المجتمع من العودة لحياتهم الطبيعية في أسرع وقتٍ ممكن»، وأضافت المحرمي: تأتي مشاركتنا في هذه الحملة، في أعقاب النجاح الكبير الذي حققه فريقنا في حملة توزيع المير الرمضاني، والتي شهدت توزيع 1000 سلة غذائية للأسر المتعففة في مختلف إمارات الدولة، بالتعاون مع الهلال الأحمر الإماراتي، ما يزيد فخرنا لخدمة مجتمع الإمارات، وتعزيز ثقافة العمل المجتمعي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات