4 فوائد في معسكر منتخب الجوجيتسو المغلق

فيصل الكتبي

اتخذ اتحاد الجوجيتسو قراراً جريئاً، بإقامة معسكر مغلق للاعبي المنتخب الوطني للناشئين والشباب والكبار، مطلع الشهر الجاري، بنادي ضباط القوات المسلحة بأبوظبي، بحضور 57 لاعباً من فئات عمرية مختلفة، بعد توقف النشاط الرياضي منذ ما يقارب الشهرين، لمواجهة جائحة «كورونا»، وهو المعسكر الأول في آسيا ومنطقة الشرق الأوسط، الذي يقام في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها العالم من جراء الوباء المتفشي في أغلب دول العالم، مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية لسلامة اللاعبين، وتحققت أربع فوائد من المعسكر، الأول: ذرع ثقافة التحدي والتفاؤل في آن واحد، لدى منتسبيه والرياضيين بشكل عام، والثاني: استعادة اللياقة البدنية، وتطوير المهارات، مما ينعكس بالإيجاب على المنافسات القادمة، خصوصاً أن المنتخبات الوطنية طرف فاعل في المسابقات الآسيوية والدولية، التي تنظم من جانب اتحاد الإمارات أو الاتحادين الآسيوي والدولي، والثالث: منح المعسكر الجهاز الفني مساحة للتعرف على إمكانيات اللاعبين بشكل دقيق، والرابع: انتقاء واختيار أفضل العناصر للمواجهات المقبلة على المستويين القاري والدولي.

ظروف استثنائية

وأكد نجم منتخبنا الوطني فيصل الكتبي، أن المعسكر الحالي يعزز ثقة اللاعبين في الاتحاد، خصوصاً مع هذه الظروف الاستثنائية، وقد رأى الاتحاد برئاسة عبد المنعم الهاشمي رئيس الاتحادين الإماراتي والآسيوي، النائب الأول لرئيس الاتحاد الدولي، ترجمة روح التحدي التي يتمتع بها أبطال الإمارات على بساط النبلاء إلى واقع ملموس، وذلك من خلال إقامة معسكر تدريبي مغلق يتخذ من خلاله كافة التدابير الاحترازية حفاظاً على صحة الرياضيين، وأضاف: المعسكر يهدف إلى استعادة اللياقة البدنية لدى اللاعبين بعد توقف النشاط منذ ما يقارب الشهرين، ويشمل حصتين تدريبيتين قبل وبعد الإفطار، وجميع اللاعبين يعرفون جيداً أهمية الحفاظ على العامل البدني لأنه الأساس التي يرتكز عليه اللاعب، ومشيراً إلى أن التجمع فرصة لتعرف الجهاز الفني على إمكانيات بعض اللاعبين، كما أنه تحد أيضاً للبعض بالتدرب في أجواء رمضان.

وأوضح الكتبي أن الجانب الفني للمعسكر يشمل دراسة وتنفيذ الحركات، ومراقبة أداء العضلات لدى اللاعبين، ومن ثم إعداد التقارير اللازمة بالأحمال وزيادة الجهد أو تخفيفه، بالإضافة إلى تسليط الضوء على أبرز اللاعبين المتوقع مواجهتهم في البطولات القادمة، وأبرزها بطولة العالم المزمع إقامتها في نوفمبر المقبل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات