«فورمولا- 1».. البحث عن أماكن بديلة لإنقاذ الموسم

لا يزال مسؤولو سباقات سيارات فورمولا- 1 يبحثون عن طرق لإقامة موسم 2020 وسط انتشار وباء فيروس كورونا، وربما يضطرون للعودة لمضامير لم تكن موجودة في برنامج السباق الأصلي.

وقال تشيس كاري الرئيس التنفيذي لفورمولا-1 في مؤتمر عبر الهاتف مع المستثمرين أول من أمس: «نحن في مرحلة متقدمة من وضع جدول به سباقات أوروبية مضافة خلال مطلع سبتمبر، يتضمن سباقات خلال فترة التوقف التقليدية في أغسطس». وأضاف: «نحن في محادثات مع كل المروجين بالإضافة إلى بعض المضامير التي لم تكن في تقويم 2020 لضمان أننا نستكشف كل الخيارات». ويعد مضمار هوكنهايم في ألمانيا أحد الأماكن المحتملة لتعزيز الجولة الأوروبية للجدول المعاد ترتيبه.

مهمة

وتابع كاري:«لدينا تحديان أوليان: تحديد الأماكن التي يمكن أن نقيم بها السباقات وتحديد كيفية نقل كل الأطراف اللازمة ومعداتها لمكان السباق».

وتواصل فورمولا-1 خطتها لبدء الموسم في الخامس من يوليو بإقامة سباق الجائزة الكبرى النمساوي، وبإمكان مضمار سبيلبرغ أن يستضيف سباقا آخر بعدها بأسبوع.

وتم تأجيل أو إلغاء أول عشرة سباقات من الموسم بسبب الوباء العالمي، ولكن بينما قال كاري إن الرياضة كانت «واثقة بشكل متزايد» من إقامة مسابقة هذا الموسم، ما زال هناك «احتمالية بعيدة بعدم إقامة أي سباقات هذا العام».

وبعد ذلك يأمل أن يقام موسم 2021 كما هو مخطط له.

كما يقود كاري شركة «ليبرتي ميديا» التي ترعى فورمولا-1 والتي كشفت عن 84 في المئة هبوط في دخل الربع الأول من هذا العام مقارنة بـ2019.

بدون دخل من أول سباقين في الموسم اللذين لم يقاما في أستراليا والبحرين، أو صفقات البث، حققت ليبرتي 39 مليون دولار من إيرادات الأشهر الثلاثة الأولى في 2020، مقارنة بـ240 مليون دولار لنفس الفترة في العام الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات