محمد شهاب يُطور وسيلة تدريب منزلية

محمد شهاب | البيان

بدأ المصنف الأول في لعبة السنوكر بالإمارات، محمد مصطفى شهاب العمل في تطوير وسيلة تدريب منزلية، تساعد في إجراء التمارين بسهولة ويسر وفي أقل مساحة داخل المنزل، والتنقل بها من مكان إلى آخر، عوضاً عن طاولات السنوكر باهظة الثمن والتي لا تتوفر في المنازل، وبدأ تفكير شهاب لإنجاز هذا العمل، في إحدى زياراته للصين عندما وقعت عيناه على جسم كريستالي صغير الحجم تم تصميمه بـ «فجوتين» تسمحان بمرور عصا السنوكر أو البلياردو، وحرص على اقتنائه بغرض إجراء التمارين عليه يومياً خلال تنقله مع عائلته في الإجازات، وظل على هذا النحو، إلى أن تحول تفكيره لإجراء تطوير على هذه الوسيلة كي يستفيد منها جميع اللاعبين في مثل الظروف الحالية التي فرضت على الرياضيين البقاء في منازلهم.

وقدَر شهاب، فترة أسبوع واحد فقط لاكتمال العمل في تطوير الجسم الكريستالي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات