هيفاء النقبي: أتدرب في المنزل وتأجيل الأولمبياد قرار سليم

قالت البطلة البارالمبية هيفاء النقبي، لاعبة منتخبنا الوطني لرفعات القوة لأصحاب الهمم إنها تواصل تحضيراتها بخوض تدريبات مكثفة في المنزل، مشيرة إلى أن قرار تأجيل الأولمبياد جاء سليماً في ظل الظرف الصحي الراهن الذي يمر به العالم بسبب فيروس كورونا.

وأضافت النقبي: كافة الرياضيين تضرروا من الوضع الحالي، ويتطلب التحضير للأولمبياد الكثير من الوقت، وبكل تأكيد فإن التدريبات المنزلية لا تغني عن التدريب في الصالة الرياضية والجماعية، واعتقد أن اللجنة الأولمبية الدولية ومنظمي «طوكيو 2020» أدركوا أنه في ظل هذه الظروف لا يمكن أن التحضير بشكل جيد للحدث العالمي، لافتة إلى أنها تمارس التدريب عن بعد داخل المنزل حيث حصلت على بعض الأجهزة الرياضية من مدربها.

إنجازات

وسبق لبطلتنا هيفاء النقبي أن خاضت عدداً من البطولات الكبرى لتحقيق حلمها بحصد ميدالية في أولمبياد طوكيو من خلال تحطيم الأرقام واحداً تلو آخر، وكان آخرها الإنجاز الذي حققته في الألعاب البارالمبية لغربي آسيا التي استضافها الأردن سبتمبر الماضي، والتي أهدى فيها أبطالنا الإمارات 14 ميدالية ملونة، في منافسات ألعاب القوى ورفعات القوة كان من نصيب هيفاء النقبي فيها فضية وزن 79 كغم.

يذكر أن هيفاء النقبي بدأت مسيرتها الرياضية في عام 2010، واستطاعت في فترة قصيرة أن تحرز عدداً كبيراً من الميداليات الملونة، وأثمر هذا العطاء المتواصل عن نجاحها في بلوغ أولمبياد البرازيل للمرة الأولى عام 2017، حيث كانت أول ممثلة للمرأة الإماراتية في لعبة رفعات القوة في تاريخ الدورات الأولمبية، وشاركت هيفاء النقبي في مختلف المحافل، حيث شاركت في بطولة آسيا عام 2013 في ماليزيا، وبطولة العالم في دبي 2014، وبطولة أسياد آسيا في كوريا الجنوبية في العام نفسه، وبطولة أوروبا المفتوحة في هنغاريا 2015، وبطولة آسيا في كازاخستان 2015، وبطولة العالم المفتوحة في ماليزيا 2016، وبطولة غربي آسيا 2019 ونالت فيها الميدالية الفضية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات