المطوع: اتحاد السلة يتهيأ لأي تعديل في الموسم وشعارنا «السلامة والأمان»

النصر تجاوز الظفرة في انطلاقة الدور ربع النهائي للدوري | البيان

أكد اتحاد كرة السلة، استعداده للتعامل مع «روزنامة» الموسم الحالي، بما تتطلبه الظروف وفقاً لنهج الدولة، الذي يعتمد السلامة والأمان في المقام الأول للأنشطة الرياضية، وتوجيهات الهيئة العامة للرياضة. وقرر الاتحاد ‏برئاسة اللواء «م» إسماعيل القرقاوي، عدم استكمال النشاط الخاص بمسابقة الدوري العام للرجال.

وكذلك النشاط النسائي كإجراء احترازي حفاظاً على سلامة جميع أفراد المجتمع.

وأوضح سالم المطوع الأمين العام للاتحاد أن منظومة كرة السلة جزء من شعار الجميع في التعامل مع الظروف الحالية، بكل إجراءات السلامة والأمان، مشيراً إلى أن تعديل مواعيد الاستحقاقات المتبقية في الموسم، لا يشكل هاجساً أو صعوبات، وفي الوقت متسع لتحديد المواعيد الجديدة للبرمجة وأهمها الأدوار الإقصائية لمسابقة الدوري العام، التي جرت فيها جولة الذهاب لمرحلة الدور ربع النهائي، وقال إن الإجراءات الوقائية منحت اتحاد السلة الفرصة لتقييم الموقف، ووضع مواعيد جديدة للمباريات سوف تعلن خلال الأيام القليلة المقبلة.

مشيراً إلى أن اتحاد السلة قطع شوطاً بعيداً في تنظيم الجزء الأكبر للمسابقات هذا الموسم وتبقت أيام قليلة لختام الدوري العام، بعد انطلاقة المراحل النهائية، وتوقع المطوع أن يكون شهر أبريل المقبل الموعد المناسب لاستكمال مسابقة الدوري العام.

موقف الفرق الثمانية

والجدير بالذكر أن الدور ربع النهائي لمسابقة دوري السلة، انطلق بفوز 4 فرق هي البطائح وشباب الأهلي والشارقة والنصر على كل من الوصل والجزيرة وبني ياس والظفرة. وتعود الفرق الثمانية، لخوض جولة الإياب، وتحتاج فيها الفرق الخاسرة للفوز وتأجيل التأهل لجولة فاصلة، بينما يكفي الفوز الفرق الفائزة ذهاباً لحجز مقعدها في المربع الذهبي، وكانت الفرق الثمانية أنهت بنجاح مشوارها بنجاح في الدور التمهيدي، الذي أقيم بنظام الدوري من مرحلتي ذهاب وإياب، وأسفرت نتائجه عن تحديد هوية مباريات ربع النهائي وفقاً للترتيب العام بمواجهة المتصدر شباب الأهلي المتصدر مع ثامن الترتيب الجزيرة، والشارقة الوصيف أمام بني ياس صاحب المركز السابع، والنصر ثالثاً أمام الظفرة السادس، والبطائح مع الوصل رابع وخامس الترتيب.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات