«الشبابية» و«مصدع» يحلقان بكأس وبندقية الإيذاع المفتوح بختامي الوثبة

إثارة وندية في سباقات الهجن بالوثبة | تصوير: سيف الكعبي

تواصلت، أمس، فعاليات المهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن «الوثبة 2020» والذي يقام بتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وأوامر صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمشاركة نخبة المطايا من هجن أصحاب السمو الشيوخ والملاك من الدولة ودول مجلس التعاون الخليجي.

وشهد معالي الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد الإمارات للهجن، رئيس اللجنة العليا المنظمة، منافسات اليوم السادس، أمس، التي أقيمت لسن الإيذاع لهجن الجماعة بالميدان الجنوبي بالوثبة لمسافة 6 كلم، وذلك في الفترة المسائية التي شهدت 14 شوطاً، منها 8 أشواط رئيسة تنافست خلالها المطايا لنيل الناموس وأغلى رموز المهرجان.

تتويج

وتوجت «الشبابية» لأحمد علي بنواس الكتبي بكأس الشوط الأول للأبكار المفتوح، والجائزة المالية وقدرها مليون ونصف مليون درهم بعد أن أنهت السباق في المركز الأول مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 9.01.4 دقائق، بفارق أكثر من ثانيتين عن «شديدة» لسالم سعيد المهيري التي حلت في المركز الثاني، فيما جاءت في المركز الثالث «الشبابية» لحمد سلطان درويش المنصوري.

وتألق القعود «مصدع» في الشوط الرئيس الثاني وأهدى مالكه مدحت أنور الطنطاوي بندقية الجعدان المفتوح ومليون درهم في واحد من أقوى أشواط منافسات الإيذاع، إذ نجح «مصدع» في الوصول إلى خط النهاية أولاً في زمن قدره 9.06.5 دقائق، متفوقاً على «الشهم» لسعيد محمد بالكيلة العامري الذي أنهى السباق ثانياً، وثالثاً حل «مذخور» لعلي سعيد بالراية المري.

ولم يحسم الشوط الثالث المخصص للأبكار المحليات سوى بالتدخل التقني بعد أن عبرت «الشامخة» و«هجوة» لمحمد سلطان مرخان الكتبي خط النهاية في نفس اللحظة وبنفس التوقيت 9.16.5 دقائق، إلا أن المركز الأول ذهب لـ «الشامخة» المملوكة لغانم حمودة الظاهري، بينما احتلت «متبعة» لفرج حمودة الظاهري المركز الثالث.

تفوق

وانتزع «سراب» لحمود حليس الوهيبي بندقية الجعدان المحليات و800 ألف درهم مسجلاً توقيتاً زمنياً قدره 9.15.5 دقائق، متفوقاً على «متعب» لمحمد سالم المنصوري الذي حل ثانياً، و«الغزال» لمنصور علي سرود الخييلي الذي جاء ثالثاً.

وخصصت اللجنة المنظمة للمهرجان 4 أشواط للهجن المحليات والمهجنات من فئة الإنتاج، إذ توجت «كواكب» لمبارك سهيل اليبهوني الظاهري بكأس الأبكار المحليات الإنتاج ومليون درهم مسجلة توقيتاً زمنياً قدره 9.09.2 دقائق، بينما استطاع «وبران» لمبارك محمد الخييلي حصد بندقية الجعدان المحليات، إضافة إلى 800 ألف درهم.

سمحة

وفي شوطي المهجنات الإنتاج نجحت «هجر» لأحمد سعيد منانة الكتبي في التحليق بكأس الأبكار المهجنات الإنتاج، والجائزة المالية وقدرها مليون درهم بعد أن قطعت مسافة الشوط في 9.10.7 دقائق، تاركة المركز الثاني لـ«رفيعة» لحمد عبدالله المنصوري، والمركز الثالث لـ«سمحة» لسيف سهيل بن نخيرات العامري.

وانتزع «المارد» لمبارك هدي الشامسي آخر رموز منافسات الإيذاع لهجن الجماعة، وتوج ببندقية الجعدان المهجنات الإنتاج في الشوط الرئيس الثامن، وقطع مسافة الشوط في 9.09.6 دقائق، وجاء ثانياً «جلمود» لمحمد علي الدرعي، وفي المركز الثالث «المتحد» لسهيل بالرملي العامري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات