الزيودي يثمن دور ولي عهد الفجيرة في انجاح بطولتي التايكواندو

ثَمن العميد أحمد حمدان الزيودي رئيس الاتحاد الإماراتي للتايكواندو دور سمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، في إنجاح البطولتين "العربية والدولية" لرياضة التايكواندو اللتان اقيمتا على مدار أسبوع من المنافسات والنِزالات بمجمع زايد الرياضي بتنظيم نادي الفجيرة للفنون القتالية وبأشراف الاتحاد الإماراتي للتايكواندو ، وكانت البطولة العربية للتايكواندو قد شهدت  مشاركة كبيرة تمثلت بـ ٧٥٠ مشارك ومشاركة يمثلون ١٤ دولة عربية وهي ، فيما أقيمت النسخة الثامنة من بطولة الفجيرة الدولية - التي ارتفع تصنيفها هذا العام لتحصل على النجمة الثانية G2 - على مدار ثلاثة أيام.

وشهدت مشاركة قياسية تمثلت ب 2000 مشارك ومشاركة مثلوا 43 دولةمن مختلف قارات العالم  كما حظيت البطولة بتنافسٍ هائل لوجود نخبة من نجوم رياضة التايكواندو حول العالم والذين يبحثون عن التأهل إلى دورة الألعاب الأولمبية المقبلة . وعبر العميد الزيودي ، عن شكره وامتنانه ، لسمو ، ولي عهد الفجيرة ، لاهتمامه ومتابعته الحثيثة للأمور التنظيمية للبطولتين وتوجيهاته الدائمة في إظهار إمارة الفجيرة بأبهى صورة وأفضلها بالتنظيمات الرياضية والعمل على توفير كافة احتياجات الوفود المشاركة.

 وأصبحت بطولة الفجيرة الدولية للتايكواندو تحظى باهتمام وإشادة  عالمية يتقدمهم الاتحاد الدولي للتايكواندو والذي دائماً ما يعبر عن إعجابه بالسمعة المرموقة لبطولة الفجيرة سواء بالتنظيم أو بمستوى التنافس بين اللاعبين وحرص أبطال العالم على تسجيل حضورهم بالبطولة في كل عام ، كما وجه العميد الزيودي شكره وتقديره للاتحاد الدولي للتايكواندو برئاسة الدكتور ، تشون وون ، على ثقتهم بالقدرات التنظيمية لإمارة الفجيرة ومعبراً عن رغبة إمارة الفجيرة بتنظيم المزيد من الفعاليات والبطولات العالمية الخاصة برياضة التايكواندو في المستقبل القريب، كما أشاد رئيس الزيودي بمشاركة عدد كبير  من اللاعبين واللاعبات العرب الذين في البطولتين موجه شكره لكافة الأندية والمنتخبات العربية والاتحاد العربي للتايكواندو والذين ساهموا في نجاح البطولتين ومؤكداً في الوقت ذاته إلى ارتفاع مستوى الاهتمام برياضة التايكواندو على مستوى المنطقة وأصبحت أيضاً رياضة تحظى بشعبية كبير.

 

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات