بحضور محمد بن منصور وعبد الله بن محمد

نهيان بن زايد يشهد افتتاح آسيوية المواي تاي

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

شهد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان، رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، مساء أمس، حفل افتتاح فعاليات بطولة أمم آسيا للمواي تاي أبوظبي 2019 بكورنيش أبوظبي، التي ينظمها الاتحاد الإماراتي للعبة تحت إشراف الاتحادين الدولي والآسيوي بمشاركة 26 دولة كأكبر عدد دول يشارك في البطولة عبر تاريخها.

وحضر حفل الافتتاح الشيخ محمد بن منصور بن زايد آل نهيان، والشيخ عبد الله بن محمد بن خالد، بجانب عبد الله سعيد النيادي رئيس الاتحاد الإماراتي للمواي تاي والكيك بوكسينغ، وعارف العواني الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي، والدكتور ساكتشاي تايسون رئيس الاتحاد الدولي للمواي تاي، وستيفن فوكس الأمين العام للاتحاد الدولي، وياسر سالم نائب رئيس الاتحاد الإماراتي، وطارق المهيري مدير البطولة، إضافة إلى عدد من الشخصيات الرياضية، وضيوف الدولة وجمهور غفير، واشتمل حفل الافتتاح على فقرات متنوعة تراثية وفنية، نالت إعجاب وإشادة الحضور.

تنظيم وتفوق

من جانبه حيا الشيخ عبد الله بن محمد بن خالد جهود الاتحاد بقيادة عبد الله النيادي في تنظيم البطولة، ذاكراً أن الإمارات سابقا كانت تنظم المسابقات في الألعاب المختلفة دون أن تحرز النتائج الجيدة، وحاليا أصبحت تنظم وتتفوق، معتبراً أن ذلك دليل على التطور وتأكيد على الاستفادة من الاحتكاك، وأشاد الشيخ عبد الله بن محمد بالبداية الجيدة للبطولة والحضور الجماهيري، متمنيا أن تحقق الاستضافة كافة الأهداف وأن تساهم في نشر روح المحبة والتسامح بين كافة المشاركين.

وفي كلمة الافتتاح رحب عبد الله سعيد النيادي بحضور سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان لحفل الافتتاح، كما رحب بالبعثات المشاركة في البطولة وقادة الاتحاد الدولي، مؤكداً حرص اتحاده على تنظيم بطولة مشرفة، وقدم النيادي شكره وتقديره لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، على دعمه المستمر للرياضة وخاصة رياضة المواي تاي، ذاكرا أن اهتمام سموه قاد الاتحاد لاستضافة البطولة الآسيوية.

ووصف النيادي البطولة بالحدث الفريد الذي يقام للمرة الأولى بأرض الإمارات، مبينا أن الاتحاد بذل جهودا كبيرة في الفترة الماضية عبر مختلف اللجان حتى يكون التنظيم مرضيا، ويليق باسم دولة الإمارات، ذاكرا أنهم يأملون أن تشهد البطولة تميزا في الأداء وأن تحقق كافة الأهداف المرجوة.

إشادة كبيرة

وتحدث ساكتشاي تايسون رئيس الاتحاد الدولي مخاطبا الحضور ومقدما إشادة كبيرة باتحاد الإمارات على نجاحه في استضافة البطولة، مشيرا إلى أن الاتحاد رغم عمره القصير نجح في استقبال حدث قاري مهم، معتبرا أن ذلك دليل على الاهتمام وفي ذات الوقت الإمكانات العالية، وأكد تايسون سعادته بالتواجد في أبوظبي، وشدد على كل البعثات المشاركة في البطولة أهمية الالتزام التام بلوائح وقوانين اللعبة، وختم رئيس الاتحاد الدولي كلمته متمنيا للإمارات تنظيم بطولة استتثنائية.

فيما دعا ستيفن فوكس الأمين العام للاتحاد الدولي المنتخبات المشاركة للالتزام بالمبادئ الخمسة للعبة المواي، مثل اللعب النظيف والاحترام، وقال إن كل منتخب عليه أن يسعى إلى تقديم أفضل ما عنده، مؤكدا أن رياضة المواي تاي حققت نجاحاً عالمياً كبيراً وشهدت تطوراً ملحوظاً بسبب الالتزام بقواعد اللعب.

وأشاد فوكس باستضافة الدولة للبطولة، وقال إن الإمارات تنافس حاليا دول روسيا، وأستراليا، وتايلاند لتنظيم بطولة العالم، ذاكرا أن الإمكانات التي تتمتع بها تجعلها مؤهلة لاستقبال الحدث لكن المنافسة ستكون قوية مع بقية الدول.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات