26 دولة تدشن «آسيوية المواي تاي» في أبوظبي اليوم

طارق المهيري وطلال الهاشمي وستيفن هوكس خلال المؤتمر الصحفي للبطولة | البيان

تفتتح عند الخامسة من مساء اليوم بكورنيش أبوظبي بطولة أمم آسيا للمواي تاي، التي ينظمها الاتحاد الإماراتي للعبة بمتابعة الاتحادين الآسيوي والدولي، وتشهد البطولة قبل الانطلاق إنجازاً جديداً للإمارات في الأرقام القياسية بالإعلان رسمياً عن مشاركة 26 دولة، لتكون أعلى نسبة مشاركة على مستوى البطولة تاريخياً، بجانب مشاركة 301 لاعب ولاعبة، وتشارك الإمارات في البطولة بعدد 22 لاعباً في عدد من الأوزان المحددة، من بينهم لاعبة واحدة فقط، ورحب عبد الله سعيد النيادي رئيس إتحاد المواي تاي والكيك بوكسينغ، بالوفود المشاركة في البطولة، متمنياً لهم إقامة سعيدة، ومؤكداً حرص اتحاده على تنظيم بطولة مشرفة، وامتداداً لسلسلة نجاحات البطولات، التي تقام في أرض الإمارات بشكل عام، وأبوظبي عاصمة الرياضة العالمية على وجه الخصوص،

وقال النيادي إن اتحاده رغم حداثة إشهاره في مايو 2017، لكنه حقق نجاحات كبيرة بفضل الدعم الذي تقدمه القيادة الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة، مشيداً بجهود ودعم اللجنة الأولمبية الوطنية وهيئة الرياضة ومجلس أبوظبي الرياضي وكل الجهات التي أسهمت في نجاح الاتحاد، وتمنى أن تحقق البطولة الآسيوية النجاح المنشود، وأن تحقق كل الأهداف المرجوة من تواصل وتسامح بين الدول المشاركة مع تطوير مستوى اللعبة آسيوياً.

جاهزية تامة

وأقيم، صباح أمس، المؤتمر الصحفي الخاص بالإعلان عن البطولة، بحضور طارق المهيري مدير البطولة، وطلال الهاشمي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، وستيفن هوكس أمين عام الاتحاد الدولي للمواي تاي، وأكد المهيري في كلمته الافتتاحية الجاهزية التامة للاستضافة وقال: إن البطولة تحظى بمشاركة قياسية تحسب لدولة الإمارات، مقدماً الشكر لكل من أسهم بجهده في الفترة الماضية حتى تحقق البطولة النجاح المتوقع لها، وخص المهيري بالشكر الرعاة ووسائل الإعلام المختلفة، مبيناً أن اتحاد المواي يخطو بنجاح نتيجة الدعم الذي يجده من سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، مؤكداً أنهم بعد تنظيم البطولة العربية وحالياً البطولة الآسيوية ينافسون ضمن 4 دول لاستضافة البطولة العالمية.

نسخة مثالية

ومن جانبه قال ستيفن هوكس: إن تنظيم بطولة بمشاركة 26 دولة ليس أمراً سهلاً، وأنهم يثقون بقدرة الاتحاد الإماراتي على تقديم نسخة مثالية في التنظيم، وأضاف أن الإقبال الكبير من الدول للمشاركة، يؤكد ثقة الاتحادات الوطنية، وشكر هوكس اتحاد الإمارات للمواي تاي على تسهيل إجراءات الدخول للوفود المشاركة، وقال: الإمارات فتحت ديارها وقلوبها لكل المشاركين، ومنذ قدومنا إلى أبوظبي لمسنا الاهتمام الكبير، وتأكد لنا نجاح التنظيم في ظل البنية التحتية الجيدة، التي تتمتع بها الإمارات والإمكانات العالية التي وفرتها للبطولة.

إشادة

أشاد طلال الهاشمي ممثل مجلس أبوظبي الرياضي، بالدور الكبير الذي قام به اتحاد الإمارات للمواي تاي والكيك بوكسينج لتنظيم البطولة، متمنياً أن تتواصل إنجازات الاتحاد في المرحلة المقبلة، ومقدماً الدعوة للجماهير لأجل الحضور وتشجيع الأبطال.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات