الإسباني رام بطل «موانئ دبي العالمية للغولف»

محمد المعلم خلال تتويج البطل بالصولجان الذهبي | البيان

تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي رئيس مجلس دبي الرياضي، توج الإسباني جون رام، المصنف الخامس على العالم، أمس، بلقب بطولة «موانئ دبي العالمية للغولف» الجولة الختامية لبطولة «السباق إلى دبي»، التي أقيمت على ملعب «الأرض» في عقارات جميرا بدبي، والبالغ إجمالي جوائزها المالية 13 مليون دولار، بعد تسجيله 19 ضربة تحت المعدل، متفوقاً بفارق الضربة تحت المعدل عن البريطاني تومي فليتوود، فيما عاد المركز الثالث للفرنسي مايك لورينزو فيرا برصيد 17 ضربة تحت المعدل.

تتويج

قام محمد المعلم المدير التنفيذي والمدير العام لموانئ دبي العالمية، ويوسف كاظم الرئيس التنفيذي لعقارات جميرا، وكيث بيللي الرئيس التنفيذي للجولات الأوروبية، بتتويج الإسباني رام بصولجان النسخة الـ 11 من بطولة «موانئ دبي العالمية للغولف»، وتسليمه أيضاً كأس بطل «السباق إلى دبي» 2019، وحصل أيضاً على الجائزتين الماليتين المخصصتين للمركز الأول لهاتين البطولتين والبالغ مجموعهما 5 ملايين دولار والموزعة بين 3 ملايين دولار تمنح «موانئ دبي العالمية للغولف» للفائز بلقبها، و2 مليون دولار تضاف إليها للبطل المتوج بلقب بطل موسم «السباق إلى دبي»، شهد مراسم التتويج كل من عادل الزرعوني الأمين العام للاتحاد العربي للغولف، وإسماعيل الشريف المدير التنفيذي المؤقت لعقارات جميرا للغولف، وعبد الله بن ديمثان المدير التجاري لموانئ دبي العالمية، واللواء عبد الله السيد الهاشمي، والعديد من المسؤولين.

نجاحات

من جانبه، أشاد محمد المعلم المدير التنفيذي والمدير العام إقليم الإمارات بموانئ دبي العالمية، بالنجاحات الكبيرة التي تشهدها البطولة بجميع مناشطها من حيث التنظيم ومستوى المنافسات في ظل مشاركة 50 لاعباً هم الأفضل عالمياً إلى جانب جوائزها المالية الأكبر والأعلى عالمياً والحضور الجماهير، والذي يستمتع بالعديد من الفعاليات المصاحبة. موجهاً شكره وتقديره لسمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد إل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، لرعايته البطولة، موضحاً أن النية تتجه لدى موانئ دبي العالمية لمواصلة الرعاية خلال السنوات المقبلة، وخاصة بعد أن كان لنا شرف الرعاية للبطولة منذ انطلاقتها، كما وجه في ختام حديثه الشكر للجنة المنظمة العليا للبطولة، ولكافة اللجان العاملة.

جهود

بدوره، عبر يوسف كاظم، الرئيس التنفيذي لعقارات جميرا للغولف، عن تقديره لجهود فرق العمل المنظمة لهذه النسخة الاستثنائية، وقال: نخص بالشكر تحديداً المتطوعين وكل من عمل بصمت خلف الكواليس من أجل تحقيق النجاح الذي حرصنا على الاستمرار به سيراً على درب التفوق في النسخ الماضية لبطولة ولدت كبيرة منذ اليوم الأول. وتأكيداً لهذه النسخة تحديداً التي تأتي بالتزامن مع احتفالات الدولة بـ «عام التسامح»، وهو ما انعكس في تنوع الجنسيات الحاضرة من لاعبين وجماهير وغيرهم.

سعادة

من جهته، أعرب الإسباني جون رام عن سعادته في تكرار الفوز بلقب بطولة «موانئ دبي العالمية للغولف» عقب فوزه في نسخة 2017، وتحقيق حلم لطالما راوده طويلاً بالفوز بلقب بطل موسم «السباق إلى دبي» للمرة الأولى في مسيرته الاحترافية، وقال: لطالما أهدتني دبي المجد من بابه الواسع، فرحة اليوم جاءت مضاعفة بعد أن نجحت في تحقيق حلم لطالما راودني بأن أصبح بطل الموسم الأوروبي قاطبة بالفوز ببطولة «السباق إلى دبي» والذي جاء من بوابة دبي 2019.

صدارة

وكان الإسباني جون رام قد نجح خلال الجولة الرابعة والختامية من البطولة، في إنهاء المسلك المكون من 18 حفرة بـ 68 ضربة، حاصداً من خلالها أربع ضربات جديدة تحت المعدل، التي أضافها لرصيده البالغ 15 ضربة تحت المعدل التي حصدها على مدار الأيام الثلاثة الأولى للبطولة، ليحافظ خلالها على صدارته وإنهاء اليوم الرابع في المركز الأول بإجمالي 19 ضربة تحت المعدل، خاصة بعد فشل منافسه الأبرز على لقب «السباق إلى دبي» البريطاني تومي فليتوود في استثمار تألقه في اليوم الرابع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات