«كفيف» يتأهل للأولمبياد في سن الـ49

بطولة العالم لألعاب القوى لأصحاب الهمم، التي تستضيفها دبي حالياً، مليئة بالنماذج المشرفة التي تعد قدوة للصغار والكبار في تصميم «فرسان الإرادة» على تحدي الظروف وصنع الإنجازات.

وخلال المنافسات القوية في المونديال الحالي لم يكتب للفرنسي رونان بالييه، الصعود إلى منصة التتويج في منافسات مسابقة الوثب الطويل فئة «تي 11»، لكنه لم يفقد الأمل في التأهل إلى بارالمبية «طوكيو 2020»، وواصل محاولاته رغم أنه يبلغ من العمر 49 عاماً، حتى حقق المركز الرابع الذي أهله لنيل إحدى بطاقات التأهل.

وتتميز فئة «تي 11» بالتحديات لأن المشاركين فيها من فئة الإعاقة البصرية، لكن بالييه رفض أن يكون مجرد «كفيف»، وواصل ممارسة الرياضة دون توقف حتى نال بطاقة التأهل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات