اختتام سباقات حمدان وزايد بن محمد بن خليفة للقدرة

جانب من مراسم التتويج | من المصدر

اختتم نادي تراث الإمارات عصر أمس في قرية بوذيب العالمية للقدرة في مدينة الختم منافسات سباقات الشيخ حمدان بن محمد بن خليفة آل نهيان والشيخ زايد بن محمد بن خليفة آل نهيان لركوب القدرة والتحمل 2019 التي نظمها النادي برعاية سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات، وبالتعاون والتنسيق مع اتحاد الإمارات للفروسية والسباق، حيث توَّج الفائزين عبدالله محمد جابر المحيربي المدير التنفيذي للخدمات المساندة في النادي، بحضور محمد مهير المزروعي مدير إدارة قرية واسطبلات بوذيب، فيما تفقد الدكتور غانم الهاجري الأمين العام لاتحاد الإمارات للفروسية والسباق قرية بوذيب في جولة له بين مرافقها، وتابع بعضا من أشواط المنافسات التي استمرت ليومين من السباقات المتنوعة.

وتم تكريم الفائزين في فعاليات اليوم الختامي للسباقات، حيث تُوّج الفائزون في سباق 120.27 كيلومتراً دولي للشباب والناشئين «نجمتين» وفقاً لكل من بنود بروتوكول بوذيب ونظام النقاط المعتمد من الاتحاد الدولي للفروسية، حيث حازت اسطبلات دباوي على المراكز الثلاثة الأولى وفقاً لبنود بروتوكول بوذيب، وحصلت الفارسة نداء أنجم شيلات على صهوة الجواد «بايرنس فايكنج» على المركز الأول.

ووفقاً لنقاط الاتحاد الدولي للفروسية، حلت الفارسة فالنتينا ماريا منديز على صهوة الجواد «إل فليشيتا» من اسطبلات المغاوير على المركز الأول. كما تم تكريم الفائزين في سباق 101.04 كيلومتر محلي للخيول ذات الملكية الخاصة وفقاً لبروتوكول بوذيب للقدرة، إذ حازت المركز الأول الفارسة آنا سيسيليا غارسيا على ظهر الحصان «رو أورينت» من إسطبلات فيصل بن زعل.

سباقات نوعية

وقال الحكم الدولي السعودي سطام العزاز إن سباقات قرية بوذيب هي سباقات نوعية من حيث القوانين التي تدار بها ومستوى الميدان والمسارات وحجم المشاركة، وأضاف أن بروتوكول بوذيب يحقق نتائج متميزة من ناحية الخيل والفارس، وبين أن التزام الفرسان والفارسات ببنود «بروتوكول بوذيب» من حيث السرعة وغيرها،ساهم بشكل كبير في المحافظة على صحة الخيول وسلامتها، وثمَّن العزاز جهود سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس نادي تراث الإمارات.وأقام النادي على هامش السباقات قرية تراثية مصغرة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات