حمدان بن محمد يشهد تحديات المرموم للهجن

«الشاهينية» تتألق وتحصد رئيسي الثنايا البكار

شهد سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، مساء أمس، تحديات سن الثنايا لهجن أصحاب السمو الشيوخ لمسافة ستة كيلومترات، وذلك ضمن سباقات المرموم للهجن العربية الأصيلة. وحازت «الشاهينية» المملوكة لهجن الرئاسة، بقيادة المضمر راشد بالسم المنصوري، على صدارة الشوط الرئيس للثنايا البكار المحليات، بعد أن وصلت لخط النهاية بتوقيت قدره 9:22:7 دقائق.

■ حمدان بن محمد لدى وصوله المرموم لمتابعة السباق | البيان

 

 

وأبدعت «شفا نجد» بشعار هجن الأمير فيصل بن أحمد بن عبد العزيز آل سعود، في الشوط الثاني للثنايا البكار المهجنات، حيث قادها المضمر محمد هضبان المري للصدارة، بزمن 9:13:5 دقائق. وسجلت هجن العاصفة ظهوراً قوياً من خلال ثالث الأشواط، والمخصص للثنايا الجعدان المحليات، حيث تمكن غياث الهلالي من قيادة «شاهين» إلى الصدارة، في توقيت بلغ 9:38:0 دقائق. وقاد المضمر علي جميل الوهيبي، هجن الرئاسة، للحصول على صدارة رابع الأشواط للثنايا الجعدان المهجنات، وذلك عندما قدم «هملول» على الصدارة، بزمن قدره 9:19:8 دقائق.

 

التحديات الصباحية

كما شهدت الفترة الصباحية تحديات سن الثنايا لهجن أبناء القبائل، ضمن سباقات المرموم، وأقيم السباق على مدار ستة عشر شوطاً، لمسافة ثمانية كيلومترات. وتمكنت «غلا» المملوكة لحمد محمد سهيل العامري، من حسم صدارة الثنايا البكار المحليات، بوصولها إلى خط النهاية في توقيت قدره 12:51:1 دقائق. وأنهت «الظبي» مسافة السباق في زمن قدره 12:50:3 دقيقة، لتهدي مالكها محمد سلطان سعيد المالكي المركز الأول، في ثاني الأشواط للثنايا البكار المهجنات.

واشتركت «الظبي» في لقب أفضل توقيت مع «العزرة» ملك عبد الله خلفان علي الرفيسه الكتبي، صاحبة ناموس الشوط الخامس للثنايا البكار المحليات، والتي وصلت أيضاً في توقيت قدره 12:50:3 دقيقة.

وكسب «ظبيان» المملوك لخليفة أحمد جمعة جبر السويدي، صراع الثنايا الجعدان المحليات في الشوط الثالث، بعد أن حسم الصدارة في زمن بلغ 12:57:2 دقيقة. واستحق «الترس» بشعار أحمد علي سلطان السبوسي، الحصول على أفضل توقيت في جميع الأشواط، بعد نجاحه في حسم صدارة الشوط الرابع للثنايا الجعدان المحليات، محققاً توقيتاً قدره 12:56:7 دقيقة.

 

قلادة فخر

من جانبه، أبدى علي سعيد بن سرود المدير التنفيذي لنادي دبي لسباقات الهجن، سعادته بحضور وتشريف سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، رئيس المجلس التنفيذي، رئيس مجلس دبي الرياضي، لسباقات الثنايا لهجن أصحاب السمو الشيوخ بالمرموم، موضحاً أن تشريف سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، يعد قلادة فخر في جيد أهل الهجن بمختلف ألوانهم وشعاراتهم، مضيفاً: حقيقة سموه يهتم بكل كبيرة وصغيرة تخص هذه الرياضة، التي يعد من كبار عشاقها، هذا الاهتمام ساعد في تطور سباقات الهجن يوماً بعد يوم.

كما أن الدعم اللا محدود الذي يقدمه أصحاب السمو الشيوخ، للرياضات التراثية، من خلال السباقات والمهرجانات المستمرة، ساهم في تحقيق الغاية الأسمى، وهي المحافظة على إرث الماضي الغني بالنفائس الثمينة، وتعميقه في أذهان الأجيال القادمة، وتابع: سباقات الهجن تمثل ماضينا التليد، كما أنها إنجازات الحاضر، وهي طموحات المستقبل، ونعتقد أن لها مكانة خاصة، وتقديراً تنفرد به عن غيرها، ما يجعل سباقاتها عيداً خاصاً لملاك الهجن الهجن العربية الأصيلة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات