800 متطوع في لجان «مونديال أصحاب الهمم» للقوى

أعلنت اللجنة المنظمة لبطولة العالم لألعاب القوى لأصحاب الهمم، التي تستضيفها دبي اعتباراً من الخميس المقبل، وتستمر حتى 17 نوفمبر الجاري، عن مشاركة نحو 800 متطوع من الجنسين ومن مختلف الفئات العمرية، في لجان البطولة.

كما أعلنت اللجنة المنظمة واللجنة الدولية للاتحاد البارالمبي، تخصيص 40 ألف تذكرة مجانية، سيتم توزيعها مجاناً على طلاب المدارس وموظفي الدوائر والمؤسسات والهيئات الحكومية، من أجل تحفيزهم للحضور ومتابعة المنافسات التي ستقام في نادي ضباط شرطة دبي، وفي إطار المساعي للسير على نهج القيادة الرشيدة في جعل المجتمع صديقاً لأصحاب الهمم، وتعزيز الاندماج بين جميع الفئات عبر الحضور ومتابعة هذه المنافسات الرياضية والتعرف على القدرات الكامنة لدى الرياضيين والرياضيات الحاضرين من مختلف دول العالم، ولاعبي منتخبنا الوطني تحديداً.

وتواصلت اللجنة المنظمة مع عدد كبير من هذه المدارس والمؤسسات من أجل تخصيص أعداد التذاكر المطلوبة، علماً أنه تم تهيئة موقع الحدث ليكون تجربة متكاملة من خلال إقامة الفعاليات المصاحبة ومنها قرية التراث لإبراز التقاليد الإماراتية، والنشاطات المتنوعة التي تناسب كافة أفراد الأسرة لقضاء يوم متكامل في البطولة.

مؤتمر صحافي اليوم

وتعقد اللجنة المنظمة مؤتمراً صحافياً مشتركاً موسعاً اليوم، للكشف عن آخر التحضيرات والتفاصيل المتعلقة، بالحدث الأكبر بتاريخ بطولات العالم، والذي يشهد مشاركة نحو 1500 رياضي ورياضية من 123 دولة تتقدمهم دولة الإمارات، إلى جانب وجود أكثر من 1100 مرافق إداري، ويتحدث في المؤتمر الصحافي أبرز اللاعبين المشاركين، حيث سيتم انتقاؤهم بواقع لاعبة ممثلة لمنتخبنا الوطني بصفته الدولة المنظمة للحدث، واثنين من أفضل اللاعبين تحقيقاً للإنجازات الدولية، وسيتم فيه الحديث عن أبرز الطموحات والتوقعات للبطولة، إلى جانب عرض الجداول الزمنية للمنافسات والتتويج بحضور مديري العلاقات العامة ووسائل التواصل الاجتماعي من اللجنة الدولية للاتحاد البارالمبي، وفي ختام المؤتمر، سيقوم ثاني جمعة بالرقاد، رئيس اللجنة العليا المنظمة للبطولة رئيس نادي دبي لأصحاب الهمم، بتسليم أرقام اللاعبين المشاركين إلى ممثلي المنتخبات الوطنية الحاضرين من أجل الإعلان رسمياً عن انطلاق العد التنازلي لبداية الحدث الذي تبقت عليه ساعات معدودة.

800 متطوع

وأكد ماجد العصيمي، مدير البطولة ورئيس اللجنة البارالمبية الآسيوية، خلال لقاء المتطوعين، أن الترتيبات الخاصة بانطلاق الحدث والتطلعات بتنظيم بطولة ناجحة على غرار الأحداث العالمية التي تبوأت بها دولة الإمارات الريادة، يتحقق بمشاركة نحو 800 متطوع من الجنسين ومختلف الفئات العمرية، ممن يسخرون طاقاتهم بخدمة البطولة، ويقدمون أروع الأمثلة في مختلف التخصصات لتعزيز فرق العمل والمساهمة في تقديم هذه الصورة المميزة التي نفتخر بها أمام الدول المشاركة من مختلف القارات، كما التقى العصيمي، ممثلي الفنادق المعتمدة لاستضافة الوفد، ووجه بضرورة تسخير أفضل الخدمات وسبل الراحة لهم، وأكد أن وصول الوفود وانطلاق التدريبات في نادي الوصل تعد محطة رئيسية قبل انطلاق الحدث رسمياً بإقامة المنافسات، وهو ما يضع اللجنة المنظمة وكافة فرق العمل على أهبة الاستعداد في الوقت الحالي للوقوف على كافة الاحتياجات وتأمين الخدمات التي تليق بكرم الضيافة العربية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات