مباراة تعصف باتحاد الشطرنج

تسبّب خلاف حول نتيجة مباراة بين ناديي الشارقة وأبوظبي، في تفجير أزمة في اتحاد الشطرنج، أدى إلى استقالة 4 أعضاء من مجلس الإدارة، هم عبد العزيز خوري ومهدي عبد الرحيم وطارق خوري، وهشام الطاهر.

وتعود تفاصيل قصّة المباراة، إلى فوز الشارقة في إحدى جولات بطولة دوري الرجال، على نظيره أبوظبي، الذي قام برفع احتجاج حول عدم قانونية مشاركة لاعب في فريق الشارقة، كونه مسجّلاً بإحدى الأكاديميات الخاصّة، قبل أن يرفض احتجاجه لعدم اكتمال الإجراءات، وهو ما رفضه نادي أبوظبي، واعتبر أن اللجنة التي شكّلها الاتحاد غير محايدة، الأمر الذي زاد من حدّة التوتر بين الأعضاء، وكانت القطرة التي أفاضت الكأس، خصوصاً أن هناك خلافات سابقة، أدت إلى استقالة عبد الله عبد الرحمن في وقت سابق، إضافة إلى فتح تحقيق بطلب من رئيس الاتحاد، د. سرحان المعيني، ضد أحد الأعضاء، لتتحوّل رقعة الشطرنج إلى صفيح ساخن.

ولتجنّب حل مجلس الإدارة، قام اتحاد الشطرنج بمخاطبة الهيئة العامة للرياضة، من أجل اعتماد العضو الاحتياط عبد المجيد الهرمودي، بدلاً من المستقيل عبد الله عبد الرحمن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات